كرينبول: نصف مدارس "أونروا" تأثرت بسبب الحروب

الثلاثاء 24 مايو 2016 08:17 م بتوقيت القدس المحتلة

كرينبول: نصف مدارس "أونروا" تأثرت بسبب الحروب

قالت وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين "أونروا" إن نحو نصف عدد المدارس التي تديرها تأثرت بسبب النزاعات والحروب.

وأوضح المفوض العام لـ"أونروا" بيير كرينبول على هامش القمة الانسانية الدولية المنعقدة في إسطنبول، أنه من أصل 692 مدرسة تابعة للوكالة في سورية ولبنان وقطاع غزة والضفة المحتلة، لحقت أضرار بـ 302 مدرسة جراء النزاعات خلال السنوات الخمس الاخيرة.

ونقلت "فرانس برس" عن كرينبول قوله في تقرير كشفه خلال القمة "أنه وعمليًا، تأثرت نصف المدارس الـ692 في المنطقة أو تعرضت للهجوم او أصبحت غير قابلة للعمل، وذلك من جراء النزاع أو العنف في السنوات الخمس الاخيرة"."

واعتبر كرينبول "أنه أمر صاعق لأن 302 مدرسة قد تأثرت بشكل مباشر".

ودعا الدول لعدم تنفيذ مثل هذه الهجمات، واحترام الطابع المدني لمنشآت الأمم المتحدة والحفاظ على أرواح  الأطفال والمدنيين والعاملين الانسانيين.

وأردف "أن حماية المدارس تشكل اختبارًا حاسمًا لتلمس مدى قدرة المجتمع الدولي على الوفاء بالتزاماته الانسانية"."

وطالب ودعا الأمي العام للأمم المتحدة بان كي مون أمس باحترام القانون الإنساني الدولي الذي يتم خرقه من خلال هجمات ضد مستشفيات ومدارس.

ونوه إلى أن 70 % من مدارس "أونروا" في سورية غير صالحة للاستعمال، نظرًا للأضرار التي تسبب بها النزاع المحتدم فيها منذ أذار 2011

وأنشئت وكالة الامم المتحدة لإغاثة وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين في عام 1949، وتقدم المساعدة لزهاء خمسة ملايين فلسطيني مسجل في المخيمات