جراء القيود الصهيونية

الأمم المتحدة: تعليق إعادة إعمار قطاع غزة

الجمعة 29 أبريل 2016 11:36 ص بتوقيت القدس المحتلة

الأمم المتحدة: تعليق إعادة إعمار قطاع غزة

قناة الأقصى - غزة

كشفت الأمم المتحدة عن تعليق عملية إعادة إعمار أكثر من ألف مسكن في قطاع غزة، جراء منع الاحتلال الصهيوني إدخال مواد البناء.

وبحسب مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية (أوتشا) في تقرير له، فإن إعادة إعمار المساكن التي دمرتها الحرب الصهيونية الأخيرة على قطاع غزة، توقف بسبب منع السلطات الصهيونية، إدخال الأسمنت إلى القطاع منذ نحو شهر".

وأوقفت سلطات الاحتلال، في الثالث من أبريل الجاري، إدخال الأسمنت لصالح المشاريع الخاصة في قطاع غزة.

وأكد المكتب الأممي، أن المنظمات التي تقدم مساعدات "اضطرت إلى تعليق مساهمتها المالية لإصلاح مساكن تعود لأكثر من 1370 عائلة، بسبب ندرة الأسمنت والارتفاع الكبير للأسعار".

وأضاف "كما تأخرت عمليات الدفع لـ 1550 عائلة كانت ستبدأ بإعادة الإعمار بسبب النقص في الأسمنت، لافتا إلى أن 75 ألفا لا يزالون، مهجرين داخل قطاع غزة، بعد هدم منازلهم خلال الحرب الأخيرة.

وأشار إلى أنهم "يعانون النزوح لفترات طويلة، بسبب القيود المفروضة على وصول مواد البناء الأساسية، وعدم وجود تمويل للمنازل".

الجدير ذكره أن الاحتلال شن عدونا على قطاع غزة، في السابع من يوليو 2014، أسفر عن استشهاد 2320 فلسطينيا، وهدم 12 ألف وحدة سكنية، بشكل كلي، فيما بلغ عدد الوحدات المهدمة جزئيا 160 ألف وحدة، منها 6600 غير صالحة للسكن.