ظن أنهم مقاومين

الاحتلال بطلق النار على مقر الأمن الوقائي

الثلاثاء 11 يونيو 2019 09:48 ص بتوقيت القدس المحتلة

الاحتلال بطلق النار على مقر الأمن الوقائي

أصيب ضابط بجهاز الامن الوقائي بجراح طفيفة فجر الثلاثاء خلال محاصرة قوات الاحتلال مقر الجهاز بمدينة نابلس شمال الضفة الغربية المحتلة.

وأفاد شهود عيان أن أعدادا كبيرة من دوريات الاحتلال حاصرت مقر الأمن الوقائي في منطقة جبل الطور، ومنعت الدخول أو الخروج منه، وشرعت بإطلاق النار باتجاه المقر، ومنعت سيارات الاسعاف من الوصول.

وعلل الناطق باسم قوات الاحتلال أن إطلاق النار على مقر الأمن الوقائي حدث بعد ظن الجنود أنه أفراد السلطة مقاومين.

وقال محافظ نابلس إبراهيم رمضان الذي وصل في وقت لاحق إلى المكان وتمكن من الدخول، أن الرصاص استهدف النوافذ في الطوابق الأول والثاني والثالث، ونتج عنه إصابة أحد الضباط بجراح طفيفة في قدمه.

في الوقت نفسه، اقتحمت قوات الاحتلال عدة مناطق بمدينة نابلس، وداهمت عدة منازل، واعتقلت الشاب سامح جبري من مخيم العين غربي المدينة، وعمر فتحي الأغبر من حي الضاحية.