والانتقاض من حقوقنا..

حماس: نرفض مشاريع تصفية قضية فلسطين

الأربعاء 15 مايو 2019 01:31 م بتوقيت القدس المحتلة

حماس: نرفض مشاريع تصفية قضية فلسطين

دعت حركة المقاومة الإسلامية "حماس" في ذكرى النكبة الحادية والسبعين جماهير شعبنا في أماكن تواجده كافة إلى المشاركة الواسعة والفاعلة في كل فعاليات ذكرى النكبة ومليونية العودة وكسر الحصار.

وقالت الحركة في بيان صحفي الأربعاء، إن شعبنا يستقبل هذه الذكرى بفعاليات ومسيرات حاشدة تزحف، مدفوعة بالإيمان والعزم والإصرار على تقديم فاتورة التحرير والعودة من كل مكان في غزة والضفة والقدس والأرض المحتلة عام 48، ومعهم مَن في الشتات مشحونة بالوعي الجمعي والروح المعنوية المتضافرة، لتؤكد أن الحقوق لا تسقط بالتقادم.

وأضافت أن الذكرى ال71 للنكبة تمر وشعبنا الفلسطيني ما زال صامدا ثابتا يقاوم بكل عزيمة وإصرار رغم كل الظروف الصعبة والمعقدة التي تعرض لها، والتي اعترت أيضا الوطن العربي والعالم الإسلامي.

وأكدت أن شعبنا سيظل يقاوم المحتل حتى يكسر أنفه ويجبره على الرحيل، مجددة رفضها القاطع لكل المشاريع الرامية لتصفية القضية الفلسطينية أو الانتقاص من حقوق شعبنا الفلسطيني، وفي مقدمتها صفقة القرن.

وشددت حركة حماس على حق شعبنا الفلسطيني في مقاومة الاحتلال بكل الوسائل، وفي مقدمتها المقاومة المسلحة التي تعد خياراً استراتيجياً لحماية شعبنا واسترداد حقوقه.

وأكدت أن سلاح المقاومة خط أحمر، وأنه من حق شعبنا العمل على تطويره، وأن عملية  إدارة المقاومة تندرج ضمن عملية إدارة الصراع مع الاحتلال الإسرائيلي بما يضمن كسر معادلاته وحماية مصالح شعبنا والدفاع عنه واسترداد حقوقه المسلوبة.

وجددت حركة حماس تأكيدها الرفض التام لكل أشكال التطبيع السياسي والثقافي والرياضي والتجاري مع الاحتلال، معتبرةً إياه طعنة في ظهر الشعب الفلسطيني وانتهاكا لحقوقه وتشجيعا للعدو لارتكاب مزيد من الجرائم والانتهاكات بحق شعبنا ومقدساته.

وتوجهت بالتحية إلى جماهير شعبنا الصامد في القدس والضفة وغزة وال48 والشتات.