المغرب ينفي استيراده التمور الصهيونية لرمضان

الخميس 25 أبريل 2019 10:10 ص بتوقيت القدس المحتلة

المغرب ينفي استيراده التمور الصهيونية لرمضان

نفى الوزير المنتدب لدى رئيس الحكومة المكلف بالشؤون العامة والحكامة في المغرب لحسن الداودي، استيراد بلاده للتمور الصهيونية تزامنًا مع اقتراب شهر رمضان.

وأكد الداودي في تصريح على هامش اجتماع عُقد بمقر وزارة الداخلية في الرباط حول تمويل السوق في رمضان، أن ما يروج بخصوص دخول التمور الصهيونية في رمضان مجرد "إشاعات".

وقال إن المواد التي يقبل عليها المغاربة في رمضان "كلها موجودة، لكن مع الأسف هناك من يتلاعب بصحة المواطن أو يقوم بالاحتكار للاغتناء على حساب المواطنين".

وأضاف أن السلطات المعنية تعمل من أجل محاربة كل من يريد أن يتلاعب بصحة المواطن أو يحتكر السلع لكي ترتفع الأسعار.

يذكر أن "حركة مقاطعة إسرائيل" في المغرب المعروفة اختصارا بـBDS، خاضت في السنوات السابقة حملة واسعة من أجل مقاطعة التمور القادمة من "إسرائيل"، وذلك بعد أن أوقفت عشرات المتاجر المغربية تسويقها، وخصوصا في رمضان الذي يقبل خلاله المغاربة على التمور بشكل كبير.