الانتخابات الصهيونية.. نتنياهو يتقدم بفارق طفيف

الأربعاء 10 أبريل 2019 09:38 ص بتوقيت القدس المحتلة

الانتخابات الصهيونية.. نتنياهو يتقدم بفارق طفيف

أظهرت نتائج فرز غالبية أصوات الصهاينة، فجر اليوم الأربعاء، تساويا في المقاعد التي حصل عليها كل من حزب الليكود (يمين) بزعامة بنيامين نتنياهو، ومنافسه حزب كاحول لفان (أزرق أبيض) بزعامة رئيس أركان جيش الاحتلال السابق بيني غانتس.

وقال الموقع الإخباري العبري (0404): إنه بعد فرز 97 في المائة من الأصوات حصل كل من حزبي الليكود وكحول لفان على 35 مقعد لكل منهما.

وأظهرت النتائج فوز حزبي "شاس" و"يهدوت هتوراه" الدينيان المتزمتان على ثمانة مقاعد لكل منهما، يليهما بستة مقاعد لكل من حزب "العمل" المحسوب على اليسار وتحالف "الجبهة والقائمة العربية"، ثم بخمسة مقاعد لكل من حزب "إسرائيل بيتنا" اليميني بزعامة وزير الحرب السابق أفيغدور ليبرمان واتحاد أحزاب اليمين.

وجاء بعد ذلك كل من التحالف العربي "الموحدة" و"التجمع" بأربعة مقاعد وكذلك حزب "ميرتس" اليساري وحزب "كولانو" ولكل منهما أربعة مقاعد أيضا.

بينما لم يتمكن كل من حزب "اليمين الجديد" بزعامة وزير التعليم نفتالي بينيت ووزيرة القضاء ابليت شاكيد وحزب "زيهوت" و"غيشر" من عبور نسبة الحسم.

وأظهرت نتائج الانتخابات، تراجعا في نسبة المصوتين، حيث بلغت 67.9 في المائة من أصحاب حق الاقتراع وهي نسبة تقل عما كانت عليه في الانتخابات البرلمانية السابقة عام 2015، حين سجلت مشاركة الناخبين نسبة 71.8 في المائة.

وكان نتنياهو قد استبق، فجر الأربعاء، النتائج النهائيّة بالإعلان عن فوزه وبدئه اتصالات تشكيل الحكومة المقبلة، عبر التواصل مع الأحزاب اليمينيّة، التي أعلن عدد منها دعمه له.

كما أعلنت قائمة "كاحول لافان" انتصارها، وادّعت أنه في هذه الانتخابات "منتصر واضح وخاسر واضح، نتنياهو وعد بالحصول على 40 مقعدًا وخسر بفارق كبير. الرئيس (الإسرائيلي) يشاهد ما يجري، ويجب أن يكلفنا بتشكيل الحكومة، لا خيار آخر".