عشرات المستوطنين يقتحمون الأقصى ودعوات لتكثيف اقتحامه غدًا

الإثنين 08 أبريل 2019 01:27 م بتوقيت القدس المحتلة

عشرات المستوطنين يقتحمون الأقصى ودعوات لتكثيف اقتحامه غدًا

قناة الأقصى

اقتحم عشرات المستوطنين، اليوم الاثنين، المسجد الأقصى المبارك من جهة باب المغاربة بحراسة مشددة من قوات الاحتلال الخاصة، فيما اقتحمت عناصر من الوحدات الخاصة بشرطة الاحتلال المصلى المرواني، وشرعت بتفتيش عدد من المصلين من فئة الشبان بصورة استفزازية.

وقالت مصادر مقدسية، إن 121 مستوطنا اقتحموا الأقصى عبر عدة مجموعات يتقدمهم عدد من الحاخامات، ونفذوا جولات استفزازية داخل باحاته، وقدموا شروحات عن "الهيكل" المزعوم.

وأضافت المصادر، إن عناصر الاحتلال انتشرت بشكل لافت بمحيط مبنى ومصلى باب الرحمة في الجهة الشرقية من الاقصى، لتأمين الحماية والحراسة للمستوطنين خلال استماعهم لشروحات حول أسطورة "الهيكل" المزعوم.

وفي ذات السياق، دعا "اتحاد منظمات الهيكل" المزعوم إلى اعتبار غدٍ الثلاثاء، يوما مركزيا لاقتحامات المسجد الأقصى المبارك، بالتزامن مع انتخابات الكنيست الصهيونية، وحثّ أنصاره على انتخاب أي من الأحزاب التي تنادي بتغيير الوضع القائم في الأقصى لصالح اليهود.

من جهته، طالب أحد أبرز أعضاء مجلس إدارة اتحاد "منظمات الهيكل" ويدعى "أرنون سيجال" بتقسيم المسجد الأقصى بين المسلمين واليهود على غرار المسجد الإبراهيمي في الخليل، وطالب بفتحه لليهود على مدار الساعة وطوال أيام الأسبوع، وإعادة إغلاق مصلى باب الرحمة بشكل نهائي.

ووجه سيجال رسالة للناخبين من أعضاء الجماعات المتطرفة بأن يتوجهوا لحزب (الهوية) وحزب (الليكود)، معتبرا أن هذين الحزبين يضمّان أكبر عدد من أعضاء جماعات الهيكل.

وحسب ما نشرته هذه الجماعات المتطرفة، فإن اقتحامات الغد وهو يوم انتخابات الكنيست للمسجد الأقصى سيقودها أعضاء وحاخامات بارزون.

ويقتحم المستوطنون باحات الأقصى بشكل شبه يومي بهدف فرض واقع التقسيم الزماني والمكاني للمسجد وتهويد المدينة المقدسة.