الجبهة الداخلية الإسرائيلية ومنظومة المروحيات غير جاهزتين للطوارئ

الأربعاء 27 مارس 2019 10:12 م بتوقيت القدس المحتلة

الجبهة الداخلية الإسرائيلية ومنظومة المروحيات غير جاهزتين للطوارئ

نشر مراقب الدولة يوسف شافيرا مساء اليوم الأربعاء تقريرا خاصا حول جهوزية الجبهة الداخلية لأوضاع الطوارئ والحروب، أكد فيه عدم جهوزية قيادة الجبهة الداخلية للعمل في أوقات الطوارئ المعقدة.

ووفقا للقناة "الثانية العبري" أوضح شافيرا بأن هناك ثغرات كبيرة في جهوزية قيادة الجبهة الداخلية للتعامل مع سيناريوهات الطوارئ المختلفة، حيث أن هناك عجز كبير في معدات واليات الإنقاذ المطلوب لتنفيذ مهام إنقاذ المحتجزين والجرحى تحت الأنقاض، كما أن هناك فجوات في مدى كفاءة طواقم الانقاذ والنجدة التابعة لقيادة الجبهة الداخلية.

أما فيما يتعلق بنقص معدات الانقاذ اللازمة فقد أوضح شافيرا بأن هناك نقص حاد في أليات الهندسة التي تحتاجها كتائب الانقاذ والنجدة لإخراج المحتجزين تحت الأنقاض في حالات الطوارئ، كما أن قيادة الجبهة الداخلية تعاني من عجز حاد في عدد سيارات الإسعاف حيث أنها لا تمتلك سوى 8% من سيارات الإسعاف اللازمة للتعامل مع سيناريوهات الطوارئ الأمر الذي من شأنه عدم تحقيق الإخلاء السريع والناجح للجرحى من مسارح العمليات المختلفة لتلقي العلاج اللازم في المستشفيات.

كما تطرق شافيرا في تقريره إلى الثغرات والفجوات التي تعاني منها منظومة المروحيات بالجيش الاسرائيلي موضحا بأن هناك سلسلة من الثغرات تستدعي تدخل فوري وعاجل من وزير الجيش ورئيس الأركان وقائد سلاح الجو وقائد الجبهة الداخلية لعلاجها قبل وقوع الكارثة.

وأوضح بأن منظومة المروحيات بالجيش الإسرائيلي بما في ذلك مروحيات النقل المتمثلة بمروحيات اليسعور والينشوف، والمروحيات الهجومية المتمثلة بمروحيات الأباتشي غير قادرة على تلبية الاحتياجات العملياتية في ميدان المعركة، كما أنها لا تستطيع مواجهة التهديدات الأرضية المختلفة.