فصائل المقاومة: اليد التي تعتدي على أسرانا ستُقطع

الإثنين 25 مارس 2019 01:13 م بتوقيت القدس المحتلة

فصائل المقاومة: اليد التي تعتدي على أسرانا ستُقطع

قناة الأقصى

أكدت فصائل المقاومة الفلسطينية في قطاع غزة، أن قضية الأسرى في سجون الاحتلال على رأس أولويات المقاومة، مؤكدة أنها لن تترك الأسرى وحدهم في الميدان.

وقالت الفصائل في بيان صحفي اليوم الاثنين، "إن ما يحدث في سجن النقب اعتداء صهيوني غاشم بحق أسرانا الأبطال، يستوجب قطع اليد التي تعتدي عليهم وتؤذيهم، وهذا واجبنا الذي سنؤديه بكل قوة واقتدار".

وأضافت: "ونحمل الاحتلال المسؤولية الكاملة عن حياتهم وعليه تحمل تبعات ذلك، وندعو المؤسسات الدولية المعنية بملف الأسرى أن تقوم بدورها في حماية أسرانا الأبطال من بطش قوات القمع الصهيونية".

ودعت الفصائل جماهير الشعب الفلسطيني للمشاركة القوية والفاعلة في الفعاليات التضامنية مع الاسرى دعماً لهم وتعزيزاً لصمودهم في مواجهة الهجمة الصهيونية عليهم.

وشهد، مساء الأحد، معركة حامية الوطيس بين قوات الاحتلال الإسرائيلي، والأسرى الفلسطينيين في سجن النقب الصحراوي، احتجاجا على عمليات القمع وزرع أجهزة التشويش المسرطنة.

وبدأت المعركة عندما أقدم أحد الأسرى الفلسطينيين في قسم 3 بطعن سجانين اثنين، وصفت جراح أحدهم بالخطيرة والثاني بجراح متوسطة، وفقا للمتحدث باسم مستشفى سوروكا.

ومع اشتعال المعركة، تدخلت قوات الاحتلال بأعداد كبيرة، في محاولة لإعادة السيطرة، فأطلقت وابلا من قنابل الغاز المسيل للدموع والرصاص المطاطي.

وأفادت القناة ال 13 العبرية، بإصابة 15 أسيرا فلسطينيا خلال المواجهات بينهم 3 في حالة حرجة، تم نقل 12 من الإصابات إلى سجن سوروكا بينما تم معالجة الباقي ميدانيا.