أكدت مواصلتها مسيرة الجهاد لإنهاء معاناة الأسرى

حماس: ما حدث للأسير بارود جريمة كبرى بحق الإنسانية والحركة الأسيرة

الأربعاء 06 فبراير 2019 06:22 م بتوقيت القدس المحتلة

حماس: ما حدث للأسير بارود جريمة كبرى بحق الإنسانية والحركة الأسيرة

حملت حركة المقاومة الإسلامية "حماس" مساء الأربعاء الاحتلال الإسرائيلي المسؤولية الكاملة عن ظروف استشهاد الأسير فارس بارود داخل سجون الاحتلال نتيجة الإهمال الطبي.

وقالت الحركة في تصريح صحفي وصل قناة الأقصى نسخة عنه إن ظروف اعتقال الشهيد السيئة والإهمال الطبي بحقه، ورفض تقديم العلاج اللازم له، تسببت بوفاته.

واعتبرت حماس أن ما حدث للأسير بارود جريمة كبرى بحق الإنسانية والحركة الأسيرة؛ تعكس السلوك الإجرامي الخطير، وانتهاكات الاحتلال الإسرائيلي بحق الأسرى المرضى بشكل خاص، والأسرى الفلسطينيين بشكل عام.

وطالب فوزي برهوم الناطق باسم الحركة مكونات شعبنا وفصائله ونخبه ومستوياته الرسمية كافة، والمؤسسات الحقوقية والإنسانية والدولية بالعمل الفوري والجاد لإنقاذ حياة آلاف الأسرى الفلسطينيين في سجون الاحتلال، ومحاسبته على جرائمه بحق أسرانا البواسل.

وقال إن هذه الجرائم المستمرة بحق أسرانا الأبطال لن تكسر عزيمتهم ولن تنال من إرادتهم، مؤكدة أن الحركة ستواصل مسيرة الجهاد والمقاومة لإنهاء معاناتهم، وإطلاق سراحهم جميعا مهما كلف ذلك من تضحيات؛ فهم رموز شعبنا الفلسطيني وعناوينه.