توتر بالأقصى عقب تصدي حراسه لاقتحامات المستوطنين

الإثنين 14 يناير 2019 11:01 ص بتوقيت القدس المحتلة

توتر بالأقصى عقب تصدي حراسه لاقتحامات المستوطنين

اقتحم عشرات المستوطنين صباح اليوم الاثنين، باحات المسجد الأقصى المبارك، وحاصرت عناصر من الوحدات الخاصة في شرطة الاحتلال الصهيوني عدداً من الحراس والسدنة داخل مسجد قبة الصخرة في المسجد الأقصى المبارك.

وقال شهود عيان إن توتراً يسود المسجد الأقصى ومحيط مسجد الصخرة، بعد أن منع حراس المسجد أحد عناصر شرطة الاحتلال اقتحامه وعلى رأسه قبعة تلمودية "كيبا"، في حين حاولت شرطة الاحتلال  اقتحام المسجد وسط حالة من الاستنفار بين صفوف حراس وسدنة المسجد وإدارة الأوقاف الإسلامية.

واعتدت قوات الاحتلال بالضرب على مدير المسجد الأقصى المبارك الشيخ عمر الكسواني، خلال تقدمه المسيرة الاحتجاجية بمحيط مسجد قبة الصخرة في الأقصى لفك الحصار عن المتواجدين داخله.

وامتدت حالة التوتر والغليان من الأقصى إلى شوارع وحارات البلدة القديمة وأسواقها وسط نداءات بالتوجه الى باحاته للدفاع عنه، وعن المحاصرين، بداخل مسجد قبة الصخرة.

وردد المشاركون في المسيرة هتافات "بالروح بالدم نفديك يا أقصى" وسط وصول تعزيزات عسكرية وشرطية احتلالية اضافية من جهة باب المغاربة ومحاولتها دفع المواطنين عن محيط مسجد قبة الصخرة.

وأفاد مركز إعلام القدس، أن شرطة الاحتلال أغلقت باب المغاربة بعد اقتحام 90 مستوطن  للمسجد الأقصى وتجولهم في باحاته.

توتر بالأقصى عقب تصدي حراسه لاقتحامات المستوطنين