سهى جبارة تكشف تفاصيل تعذيبها في سجون السلطة

السبت 12 يناير 2019 07:16 م بتوقيت القدس المحتلة

سهى جبارة تكشف تفاصيل تعذيبها في سجون السلطة

قناة الأقصى

قالت الناشطة سهى جبارة المعتقلة السياسية المفرج عنها من سجون السلطة الفلسطينية إنها تعرضت لأنواع قاسية من التعذيب خلال اعتقالها لدى الأجهزة الأمنية.

وأوضحت جبارة خلال مؤتمر عقدته ومحاميها في تلفزيون وطن برام الله، اليوم السبت، إنها تعرضت لتعذيب قاس متمثل بسكب الماء البارد، وشتائم قاسية.

وأضافت: "بمجرد وصولي إلى مقر النيابة العامة برام الله تعرضت لحالة عصبية وتسارع في دقات القلب حيث أعاني أنا منها، وبدأت والدتي تخبر الضابط وتحاول أن تتحدث له فرد عليها بالقول وضع سهى الطبي أفضل منك"، مشيرة إلى أنه تم نقل إلى مقر الخدمات الطبية العسكرية حيث رفض أن تنتقل والدتي معي.

وتابعت بالقول: "وصلت إلى مقر الخدمات الطبية العسكرية في حالة انهيار كاملة وتشنجات كاملة في اليدين وخذلان في الوجه وعدم القدرة على تحريك الأقدام وكان الطبيب والشرطية كانوا يقمون بتحريكي بسبب عدم القدرة على التحكم في جسدي".

واستطردت جبارة قائلة: "بعد ذلك تم إخراجي من مستشفى رام الله بصحبة عناصر مسلحة من الشرطة حافية القدمين دون أن يسمح لي بارتداء الحذاء وتم إعادتي لمركز المباحث".

ونوهت إلى أنه نقلت بعد ذلك عبر سيارة بيضاء اللون إلى مقر أمني حيث أخبرها أحد الضباط أنها في "مسلخ أريحا"، لافتة إلى أنه تم إجراء فحص حمل لديها.

وواصلت بالقول: "تعرضت لتحقيق قاسٍ على مدار ساعات طويلة وتحقيق مستمر وشديد وبلهجة شديدة للغاية ولم يتم منحي فرصة للراحة وبعدها منحت فرصة للراحة ساعة واحدى فقط".

وأوضحت أنها "النيابة العامة وجهت لي تهم بجمع اموال بطريقة غير مشروعة وتهم أخرى لم اسمع بها مسبقا وتم تهديدي بأهلي وأبنائي".