انتقادات للأمن الصهيوني لفشله أمام الخلايا التي نفذت الهجمات الأخيرة

السبت 15 ديسمبر 2018 03:02 م بتوقيت القدس المحتلة

انتقادات للأمن الصهيوني لفشله أمام الخلايا التي نفذت الهجمات الأخيرة

ذكر موقع صحيفة هآرتس العبرية، اليوم السبت، أن هناك اتهامات وجهت من كبار المسؤولين في المستوى السياسي وبعض الضباط العسكريين، للجهات الأمنية بعد فشلها في كشف الخلايا التي نفذت الهجمات الأخيرة.

وبحسب الموقع، فإن الجهات الأمنية والعسكرية الرسمية عبرت عن رفضها لتلك الاتهامات في ظل عدم وجود معلومات استخبارية حول البنية العسكرية لحماس في رام الله، وخاصةً أنها كانت معروفة لدى الجيش والشاباك.

ورأت الجهات الأمنية والعسكرية الرسمية أن ما جرى ليس إخفاقا استخباراتيا، مشيرةً إلى أنه يجري فحص وتحليل استخباراتي للأحداث الأخيرة. حسب "القدس" دوت كوم

وتقول الجهات الأمنية أنه يجري معرفة تجاهل الاستخبارات للشاب صالح البرغوثي الذي ينشط والده بالإضافة إلى أشقائه في حماس، وكذلك إن كان لمنفذي عملية جفعات آساف علاقة بنفس الخلية ما يؤكد أن هناك تطور كبير في العمل الأمني لحماس بعيدا عن عيون الاستخبارات.

وأشارت إلى أنه سيجري التحقيق في ظروف اختفاء أشرف نعالوة في منزل ناشط كبير في حماس بنابلس دون أن يكشف عن ذلك.