حول قوة العدو الخاصة...

مصدر في القسام: ما كشفناه جزء يسير مما توصلنا إليه

الخميس 22 نوفمبر 2018 10:20 م بتوقيت القدس المحتلة

مصدر في القسام: ما كشفناه جزء يسير مما توصلنا إليه

قال مصدر في كتائب الشهيد عز الدين القسام الجناح العسكري لحركة المقاومة الإسلامية (حماس) مساء الخميس، إن ما كشفته الكتائب من صور للمشاركين في العملية الصهيونية "الفاشلة" شرقي خانيونس "جزء يسير مما توصلت إليه".

وكشف المصدر لقناة الجزيرة، أن كتائب القسام شارفت على إنهاء التحقيقات في حادثة العملية الصهيونية الفاشلة، وما كشفته من صور جزء يسير مما توصلت إليه.

وبين المصدر أن "العملية الصهيونية استهدفت مقدرات المقاومة، وأن استخبارات المقاومة سيطرت على تقنيات ومعدات الوحدة الصهيونية المتسللة".

ونشرت القسام ظهر الخميس، صورًا لعدد من أفراد القوة الصهيونية الخاصة التي حاولت تنفيذ مخطط أمني خطير في قطاع غزة.

وبيّنت الكتائب، في بيانها العسكري الثالث الخاص بالعملية، أنّها "تمكّنت من الوصول إلى مراحل متقدمة في كشف خيوط العملية الخاصة والخطيرة" التي باشرت قوة صهيونية خاصة بتنفيذها وتمّ اكتشافها شرقي خانيونس".

واشتبك عناصر من كتائب القسام مساء الأحد 11 نوفمبر مع قوة صهيونية خاصة، ما أدّى لمقتل قائدها وإصابة آخرين بحسب اعتراف الاحتلال ، قبل أن تتمكن المقاتلات الصهيونية من إخلاء الوحدة وإنقاذ باقي أعضائها باستخدام غطاء ناري كثيف وقصف جوّي عنيف للمنطقة.

وأوضحت "القسام" في بيانها أنها تنشر الصور الشخصية اليوم الصور الشخصية لعددٍ من أفراد قوة العدو الخاصة، إضافةً إلى صور المركبة والشاحنة اللتين استخدمتهما القوة، مطمئنة أبناء شعبنا أنها ستكشف باقي خيوط العملية الأمنية الفاشلة "قريبًا".

ودعت الكتائب جميع أبناء شعبنا في كل أماكن تواجده إلى التواصل لتقديم أية معلوماتٍ بخصوص الأشخاص الموجودين في الصور المنشورة، من خلال التواصل المباشر مع أقرب قيادة ميدانية لكتائب القسام، أو عبر البريد الالكتروني لموقع كتائب القسام (info@alqassam.ps) أو إرسال رسائل sms أو واتساب للأرقام التالية: (00972595033719) / (00972567423807).