بحجة الأعياد اليهودية..

الاحتلال يغلق الحرم الإبراهيمي ليومين

الثلاثاء 25 سبتمبر 2018 09:45 ص بتوقيت القدس المحتلة

الاحتلال يغلق الحرم الإبراهيمي ليومين

أغلقت سلطات الاحتلال الصهيوني، اليوم الثلاثاء، الحرم الابراهيمي في البلدة القديمة وسط مدينة الخليل؛ بحجة الأعياد اليهودية، حيث يستمر الإغلاق ليوم غد الأربعاء.

وقالت صمادر محلية إن قوات الاحتلال أغلقت اليوم الحرم الابراهيمي الشريف أمام المصلين، للسماح لمستوطنيها اقتحام وتدنيس الحرم المفتوح بشقيه أمامهم، وأداء شعائرهم التلمودية لمناسبة احتفالهم بـما يسمى "عيد العرش".

كما عززت تلك القوات من تواجدها على البوابات والحواجز المحيطة بالحرم، وعرقلت دخول المواطنين القاطنين في محيطه الى منازلهم، ومنعت موظفي وقضاة المحكمة الشرعية الوصول لتأدية عملهم كالمعتاد في مقر المحكمة بمنطقة السهلة، كما منعت العاملين على خدمة الحرم الوصول الى عملهم.

ونشر الاحتلال الحواجز العسكرية وشدد إجراءاته امام المواطنين الفلسطينيين في البلدة القديمة، وفي المقابل سهل حرية حركة المستوطنين المحتفلين بالعيد اليهودي.

وقسمت قوات الاحتلال الحرم الإبراهيمي الشريف عقب المجزرة المروعة التي ارتكبها احد المستوطنين في 25 فبراير 1994، وذهب ضحيتها 30 شهيدا كانوا يؤدون شعائر صلاة الفجر، إلى جناحين وخصصت الجزء الأكبر منه للمستوطنين، وتتزامن عمليات الإغلاق مع اعتداءات من قبل المستوطنين ضد المصلين المسلمين وضد سدنة الحرم، إلى جانب منع رفع الأذان عبر سماعاته في كثير من الأوقات.