السحباني: الأزمة الصحية بغزة تجاوزت الخطوط الحمراء

الأحد 23 سبتمبر 2018 01:24 م بتوقيت القدس المحتلة

السحباني: الأزمة الصحية بغزة تجاوزت الخطوط الحمراء

قناة الأقصى

حذر مدير قسم الاستقبال والطوارئ في مجمع الشفاء الطبي، أيمن السحباني من تجاوز الأزمات التي تمر بها وزارة الحصة جراء نقص الوقود والدواء، الخطوط الحمراء.

وقال السحباني في كلمة عن النقابات الصحية بمؤتمر صحفي بغزة اليوم الأحد، وزارة الصحة بغزة، تعاني من أزمات قديمة جديدة على مدار 12 عاماً، وصلت الآن لذروتها وتعدت الخطوط الحمراء.

وشدد على أن مولدات المستشفيات بحاجة للوقود في ظل الاعتماد عليها، حيث بدأت الوزارة باستهلاك المخزون الاستراتيجي للوقود، ما وضع المستشفيات والمرضى في مأساة وواقع هو الأصعب منذ  12 عاماً، حيث أن الوزارة لم تستخدم مخزونها الاستراتيجي قبل ذلك.

وأكد أنه حال توقف المولدات عن العمل تصبح حياة كل من يستفيد من الأقسام الحساسة في خطر، ونتعدى هنا الخطوط الحمراء، وخاصة غرف حضانة الأطفال والعمليات ومرضى الفشل الكلوي وغرف الطوارئ.

وذكر السحباني أن ما يزيد عن 8000 عملية مؤجلة بسبب أزمة الوقود، و في مجمع الشفاء ما يزيد عن 5000 عملية مؤجلة، مشيراً إلى أن مرضى السرطان لا ينالون بروتوكل العلاج الكامل بسبب نقص الدواء وهناك الكثير منهم يحتاجون للتحويل للعلاج بالخارج.

أضاف: "لا زالت المستشفيات تعاني من أزمة الدواء فأكثر من  50%  من الأدوية الأسياسية رصيدها صفر  و40%من  المستهلكات الطبية رصيدها صفر أما التحاليل المخبرية فـ60% من رصيدها صفر".

وتابع: "حذرنا من أزمة الوقود التي تعاني منه المستشفيات والمرافق الصحية، حيث يصلها التيار الكهربائي 4 ساعات فقط مقابل أكثر من 16 ساعة قطع".

وقال إن وزارة الصحة والنقابات أوصلت رسائل استغاثة للجميع، داعياً كافة المنظمات الدولية والمؤسسات وكل مسئول فلسطيني في الداخل والخارج لتدارك هذه الأزمة وحلها.

وشدد على أن العالم يجب أن يلتقط هذه الرسائل قبل فوات الأوان، وفتح المعابر لإدخال الدواء والمستهلكات الطبية والسماح بعلاج المرض.