شديد يدعو السلطة لوقف الاعتقالات السياسية

الإثنين 10 سبتمبر 2018 08:25 م بتوقيت القدس المحتلة

شديد يدعو السلطة لوقف الاعتقالات السياسية

قناة الأقصى - الضفة المحتلة

أدان القيادي في حركة المقاومة الإسلامية "حماس" عبد الرحمن شديد، استمرار السلطة وأجهزتها الأمنية في الضفة المحتلة في اعتقال أبناء شعبنا على خلفية انتماءاتهم السياسية.

ودعا شديد السلطة إلى الاستجابة للمطالبات الوطنية بإغلاق ملف الاعتقال السياسي، والكف عن التعدي على المواطنين بحرمانهم من أبسط حقوقهم السياسية، وعملا بمقتضيات المصالحة الفلسطينية والوحدة الوطنية وتحقيقا للمصلحة الوطنية العليا.

وقال إن ما أقدمت عليه السلطة من اعتقال جديد يعكس مدى انفصامها عن الواقع في الضفة المحتلة التي تحتاج إلى وحدة الصف الفلسطيني في مواجهة الاعتداءات الصهيونية المتكررة في الأقصى والخان الأحمر والقرارات الأمريكية الأخيرة بوقف دعم مستشفيات القدس المحتلة.

وطالب شديد السلطة بالإفراج الفوري عن جميع المعتقلين السياسيين في سجونها، وخاصة المضربين عن الطعام، وتوجيه جهدها الأمني في حماية المواطنين وأملاكهم من العدوان الصهيوني اليومي على الضفة الغربية.

وكانت أجهزة السلطة قد اعتقلت الليلة الماضية 11 مواطنا بينهم محررون وقيادات وطنية ومجتمعية ودعاة.