الاحتلال تصدى لها بالرصاص..

بالصور : تظاهرة بحرية في غزة لكسر الحصار

السبت 11 أغسطس 2018 05:04 م بتوقيت القدس المحتلة

تظاهرة بحرية في غزة لكسر الحصار

أطلقت هيئة الحراك الوطني لكسر الحصار عن غزة، مسيرة بحرية من ميناء غزة تجاه العالم سعيا لكسر الحصار المفروض من 12 عاما.

وقال مراسلنا أن سفينة كسر الحصار انطلقت من ميناء غزة، مساء اليوم السبت، وعلى متنها مواطنين وجرحى ومرضى من القطاع.

وعند اقتراب القوارب من الحدود الشمالية البحرية للقطاع، اعترضتها أربع زوارق صهيونية، وأطلقت الرصاص الحي بشكل عشوائي تجاه المتظاهرين السلميين؛ مما دفعهم للعودة إلى ميناء غزة.

وأوضحت هيئة الحراك الوطني في بيان لها، أن المسيرة البحرية التي انطلقت اليوم بمشاركة نحو 40 قاربًا، "رسالة موجهة إلى الفصائل والجهات العاملة على التهدئة".

وقال المتحدث باسم الهيئة الوطنية العليا لكسر الحصار، أدهم أبو سلمية، خلال مؤتمر صحفي من ميناء غزة، "المسيرة البحرية التي تنطلق اليوم هي رسالة موجهة إلى الفصائل والجهات العاملة على التهدئة، نقول لهم لن نقبل بأي حل لا يؤدي إلى رفع الحصار عن القطاع".

وأضاف أبو سلمية: "لنا في هذا الحراك رسائل واضحة، أن هذا الحراك برًا وبحرًا وفي كل اتجاه، سيتواصل حتى كسر الحصار". مشددا على "حق سكان غزة بالعيش بحرية دون حصار واحتلال".

وتابع: "نريد أن نطلع العالم على واقع الحصار والمعاناة في غزة، لن نقبل بأقل من رفع المعاناة عن غزة مرة واحدة وإلى الأبد"، مؤكدا أن "شعبنا لن يدفع أي ثمن سياسي مقابل رفع الحصار".

بدوره، نبه وجيه أبو ظريفة؛ ممثل الهيئة الوطنية العليا لمسيرة العودة وكسر الحصار أننا جئنا هنا، لنوجه رسالة إلى العالم، باسم المواطنين المحاصرين في قطاع غزة منذ 12 عاما، كفى 12 عاما من الحصار والعقوبات، وأعوام كثيرة من الاحتلال والقصف والتدمير".

وشدد أبو ظريفة: "لا مساومة على القضايا الإنسانية بأي ثمن سياسي مقابل رفع الحصار الظالم عن غزة".

وكانت عدة مسيرات بحرية انطلقت من ميناء غزة منذ أسابيع، لكسر الحصار ومساندة الصيادين في وجه اعتداءات الاحتلال بحقهم.

وتحاول بحرية الاحتلال دوما إرهاب المواطنين على متن سفن الحرية، سواءً التي تخرج من القطاع نحو العالم، أو التي تأتي لغزة من العالم وعلى متنها متضامنين عرب وأجانب.

تظاهرة بحرية في غزة لكسر الحصار
تظاهرة بحرية في غزة لكسر الحصار