الاحتلال هدم 32 منشأة بالضفة والداخل خلال تموز الماضي

الإثنين 06 أغسطس 2018 12:27 م بتوقيت القدس المحتلة

الاحتلال هدم 32 منشأة بالضفة والداخل خلال تموز الماضي

قناة الأقصى

أفاد تقرير أصدره "مركز القدس لدراسات الشأن الإسرائيلي والفلسطيني"، بأن سلطات الاحتلال تواصل سياساتها العنصرية ضد الفلسطينيين، ومصادرة أراضيهم واخطار الكثير من المنشآت بالهدم، حيث هدمت خلال شهر تموز من عام 2018 قرابة 32  منشأة سكنية وتجارية في مختلف مناطق الضفة والداخل الفلسطيني، كما وهدمت قرية العراقيب للمرة 131 على التوالي وأصدرت قراراً يقضي بهدم تجمع الخان الأحمر وأبو النوار البدوي.

وأوضح المركز خلال رصده أن سلطات الاحتلال أخطرت بهدم عشرات المنشآت، وصادقت على بناء الاف الوحدات السكنية الاستيطانية في مستوطنات الضفة، بعد مصادرة وتجريف أراض مواطنين وشق طرق استيطانية.

وأشار المركز في تقريره الاحصائي، أن اجراءات الاحتلال طالت منشآت تعود لفلسطينيين داخل الخط الأخضر، وذلك ضمن سياستها التنكيلية بهم بهدف تهجيرهم.

وأشار مدير مركز القدس، عماد أبو عواد إلى أنّ عمليات الهدم خلال الشهر الحالي ارتفعت مقارنة مع الشهر الماضي بنسبة 40%، وشملت توزّعا على كافة المناطق المحتلة في الضفة والداخل المحتل، وفيما يتعلق بالاستيطان فقد اظهرت الارقام هي الاخرى ارتفاعا كبيرا في ظل المزايدات اليمينية الداخلية، التي تطالب بالمزيد من البناء في الضفة المحتلة.

ونوّه أبو عوّاد إلى أنّ المشهد الاستيطاني ومتابعته يشهد تراجعا على المستوى العام، حيث باتت قرارات البناء الاستيطاني تمر دون وجود ضجة محلية وعالمية، وطالب أبو عوّاد الجهات المعنية والسلطة الفلسطينية، بضرورة التوجه للمؤسسات الدولية، لفضح ممارسات الاحتلال، واعادة مركزية هذه القضية للمشهد.