الذكرى الرابعة لاستشهاد الزميل الصحفي سامح العريان

الإثنين 30 يوليو 2018 08:35 ص بتوقيت القدس المحتلة

الذكرى الرابعة لاستشهاد الزميل الصحفي سامح العريان

قناة الأقصى

يوافق اليوم الثلاثون من يوليو، الذكرى الرابعة لاستشهاد الزميل الصحفي في قناة الأقصى الفضائية سامح العريان متأثرًا بجروحه التي أصيب بها في مجزرة سوق الشجاعية، والتي راح ضحيتها 18 مواطنًا بينهم صحفيون ومسعفون خلال العدوان الصهيوني على غزة صيف 2014.

في مثل هذا اليوم، أطلقت طائرات الاحتلال صواريخها على المدنيين وسيارات الإسعاف والإطفاء وطواقم الصحفيين التي كانت تغطي قصف منزل عائلة السلك قرب سوق الشجاعية، وكان الشهيد سامح يوثق الجريمة بكاميرا جواله حتى باغتته قذائف الاحتلال، سقط سامح أرضا ولكن كاميرا جواله سجلت آخر لحظات حياته وهو ينطق الشهادتين حتى ارتقى فيما بعد شهيدًا.

سامح العريان، الصحفي الخلوق المهذب صاحب الابتسامة الجميلة المعطاء في عمله، وحيد والديه له 4 أربع شقيقات، متزوج وله ثلاثة أبناء، ويسكن في حي الزيتون شرق مدينة غزة.

يذكر أن قناة الأقصى قدمت خلال مسيرتها أربعة من الشهداء على طريق التحرير هم الشهيد عمر السيلاوي في حرب الفرقان 2009، والشهيدين حسام سلامة ومحمود الكومي في حرب حجارة السجيل 2012، والشهيد سامح العريان في حرب العصف المأكول 2014، إضافة لشهيدي شبكة الأقصى حمزة شاهين وعبد الكريم عبد الله.