170 مستوطنًا يقتحمون الأقصى وسط حراسة مشددة

الخميس 12 يوليو 2018 12:00 م بتوقيت القدس المحتلة

170 مستوطنًا يقتحمون الأقصى وسط  حراسة مشددة

اقتحم عشرات المستوطنين المتطرفين وطلاب يهود صباح الخميس، المسجد الأقصى المبارك من جهة المغاربة بحراسة مشددة من شرطة الاحتلال الخاصة.

وأغلقت شرطة الاحتلال باب المغاربة الساعة الحادية عشر صباحًا، عقب انتهاء فترة الاقتحامات الصباحية لهؤلاء المتطرفين اليهود.

وقالت مصادر مقدسية، إن 95 مستوطنًا و75 طالبًا من طلاب المعاهد والجامعات اليهودية اقتحموا المسجد الأقصى، ونظموا جولات استفزازية في باحاته، وسط تلقيهم شروحات عن "الهيكل" المزعوم.

وأوضحت أن المستوطنين أدوا خلال الاقتحامات طقوسًا تلمودية في الأقصى، وتحديدًا بالقرب من باب الرحمة.

وكانت شرطة الاحتلال نشرت قواتها الخاصة صباح اليوم بكثافة عند أبواب الأقصى وفي باحاته، ووفرت الحماية الكاملة للمستوطنين أثناء تجولهم في المسجد

وواصلت شرطة الاحتلال التضييق على دخول الفلسطينيين إلى المسجد الأقصى، واحتجزت بعض هوياتهم الشخصية عند الأبواب، بالإضافة إلى منع دخول العشرات من النساء والرجال إليه منذ فترة طويلة.

وكانت "جماعات الهيكل" المزعوم دعت أنصارها إلى اقتحام جماعي للمسجد الأقصى، وذلك تزامنًا مع دعوات فلسطينية للتصدي لهذه الاقتحامات المتطرفة.

ويتعرض المسجد الأقصى يوميًا (عدا الجمعة والسبت) لسلسلة انتهاكات واقتحامات من قبل المستوطنين والجماعات اليهودية المتطرفة وعلى فترتين صباحية ومسائية.