إصابات بصفوف الكتلة الإسلامية باعتداء أمن "النجاح" والشبيبة في نابلس

الثلاثاء 10 يوليو 2018 07:51 م بتوقيت القدس المحتلة

إصابات بصفوف الكتلة الإسلامية باعتداء أمن "النجاح" والشبيبة في نابلس

أصيب عدد من أبناء الكتلة الاسلامية بجامعة النجاح في مدينة نابلس شمال الضفة المحتلة اليوم الثلاثاء، جراء اعتداء أمن الجامعة وعناصر من حركة الشبيبة الطلابية عليهم.

وذكر ممثل الكتلة الإسلامية براء ريحان أن ثلاثة من أبناء الكتلة أصيبوا بطعنات في الظهر والرأس والأيدي، على يد مجموعة من طلاب الشبيبة، فيما أصيب رابع بكدمات جراء الضرب المبرح من قبل أمن الجامعة بالحرم القديم.

وقال ريحان في تصريح صحفي إن: الاعتداء وقع بعد توجه عدد من أبناء الكتلة إلى مبنى الإدارة للقاء القائم بأعمال رئيس الجامعة ماهر النتشة، لحل خلاف وقع أمس بين ممثل الكتلة ورئيس مجلس الطلبة، مُنع على إثره ممثل الكتلة من دخول الجامعة.

وأوضح أن أمن الجامعة منع أبناء الكتلة من دخول مبنى الإدارة، واعتدوا على أحدهم بالضرب المبرح، وطردوهم إلى خارج الحرم الجامعي.

وأضاف أن عناصر من الشبيبة تبعوهم وهاجموهم بأدوات حادة أمام الحرم الجامعي، ما أدى لإصابة كل من الطلاب: زيد البنا وعمرو ريحان وعمر حمد، وتم نقلهم إلى المستشفى.

وبيّن ريحان أن خلافًا وقع أمس بينه وبين رئيس المجلس إبراهيم عطا خلال اجتماع لممثلي الكتل الطلابية، حيث حاول عطا وعناصر الشبيبة مهاجمته.

ولفت إلى أنه على إثر ذلك اتخذت الإدارة قرارًا بمنعه من دخول الجامعة، لكنها لم تتخذ قرارًا مماثلا بحق عناصر الشبيبة المعتدين.