الفصائل تدعو الأوربيين لعدم التعاطف مع جنود الاحتلال الأسرى

الأربعاء 20 يونيو 2018 03:27 م بتوقيت القدس المحتلة

الفصائل تدعو الأوربيين لعدم التعاطف مع جنود الاحتلال الأسرى

دعت لجنة الأسرى في القوى الوطنية والإسلامية، اليوم الأربعاء، الاتحاد الأوروبي لعدم التعاطف مع جنود الاحتلال الصهيوني الأسرى لأنهم مجرمو حرب وقعو في يد المقاومة أثناء اعتدائهم على غزة.

وطالبت الفصائل خلال وقفة احتجاجية نظمتها أمام مقر الاتحاد الأوربي بمدينة غزة احتجاجا على لقاء والدة الجندي الصهيوني الأسير هدار جولدن مع مسؤولين أوروبيين، بتحرك دولي لنصرة الأسرى الفلسطينيين.

وقال القيادي في حركة المقاومة الإسلامية (حماس) حماد الرقب "نحن أمام دولة فاشية ظالمة لا تراعي حقوق الإنسان وتنتهك حقوق شعبنا وتستخدم أبشع الوسائل والظروف بحق أسرانا".

وأضاف الرقب في كلمة القاها عن الفصائل أن الاتحاد الأوروبي الذي ينوي الجلوس مع والدة الجندي هدار جولدن، لا يعلم أنه مارس عملا إرهابيا داخل حدود قطاع غزة. لقد كان يركب الدبابة ويقتل الأطفال والنساء.

وأشار إلى أنه حين وقع الجندي جولدن في الأسر لدى المقاومة ارتقى حينها 100 شهيد فلسطيني، نصفهم من الأطفال والنساء، ودمر جيش الاحتلال مناطق شاسعة وتم التعامل مع المدنيين بمبدأ الأرض المحروقة، مشددا  على أن جولدن جندي ظالم وقع في يد المقاومة تحاول الرواية الاسرائيلية التعاطف مع مجرمي بل ينبغي التوجه لمحكمة لاهاي لمحاكمتهم.

ودعا الاتحاد الاوروبي وكل المؤسسات الدولية لعدم التعاطف مع المجرمين الإرهابيين الصهاينة، والضغط لإمضاء العدالة والوقوف مع المظلومين وتبني حقوق الأسرى الفلسطينيين.