في حديث لقناة الأقصى

النونو: نخشى أن يكون عقد المجلس الانفصالي تمهيدا لصفقة تصفية القضية

الإثنين 07 مايو 2018 08:47 م بتوقيت القدس المحتلة

النونو: نخشى أن يكون عقد المجلس الانفصالي تمهيدا لصفقة تصفية القضية

قناة الأقصى - خاص

عبّر طاهر النونو القيادي في حركة المقاومة الإسلامية "حماس" عن الخشية من أن يكون عقد جلسة مجلس المقاطعة الانفصالي، جزءً من عملية التمهيد لصفقة سياسية جديدة هدفها تصفية القضية الفلسطينية.

وقال النونو في حديث خاص لـ قناة الأقصى الفضائية، ضمن برنامج هنا فلسطين مساء الإثنين، إن عقد مؤتمر المجلس الانفصالي دفع الأوضاع الفلسطينية الداخلية لمزيد من التأزيم والتعقيد.

وأوضح أن الرد العملي على هذا المجلس الانفصالي الغير توافقي، هو تحقيق أكبر اصطفاف شعبي وطني وسياسي على قاعدة الدعوة لمجلس وطني توحيدي، وليس على أساس تكريس الانقسام والانفصال.

وأضاف النونو: "همنا الأكبر هو الحفاظ على حيوية القضية والمصلحة الوطنية العليا، ومواجهة ما يعصف بالقضية عبر ما يسمى (صفقة العصر)، مع ضمان أكبر عملية اصطفاف ودعم لمسيرة العودة الكبرى".