مسؤول أممي يحذر من انفجار جراء الأوضاع الإنسانية في غزة

الجمعة 27 أبريل 2018 04:44 ص بتوقيت القدس المحتلة

مسؤول أممي يحذر من انفجار جراء الأوضاع الإنسانية في غزة

قناة الأقصى

حذر منسق الأمم المتحدة الخاص لعملية السلام في الشرق الأوسط، نيكولاي ميلادينوف، من تداعيات انفجار الأوضاع الإنسانية في قطاع غزة، وخطورة استمرار اعتداءات قوات الاحتلال ضد المتظاهرين الفلسطينيين.

جاء ذلك في إفادته لأعضاء مجلس الأمن خلال الجلسة المفتوحة والمنعقدة الخميس، بالمقر الدائم للمنظمة الدولية في نيويورك.

وقال المسؤول الأممي، إن "غزة على شفير الانفجار والوضع الإنساني يتفاقم، ولا ينبغي أن يعيش الرجال والنساء والأطفال هناك وحولهم حدود لا يمكن عبورها (..) إن ما يحدث إجحاف بهم لا ينبغي القبول به".

وأضاف: "35 فلسطينيًا قتلوا خلال تظاهرات العودة التي من المتوقع أن تصل إلى ذروتها في 15 مايو (أيار) المقبل، ونحن نشدد على ضرورة إجراء تحقيق مستقل في حوادث قتل الفلسطينيين خلال تلك التظاهرات".

ومضى ملادينوف قائلًا: "السلطة الفلسطينية قامت بتخفيض رواتب الموظفين في غزة بنسبة 30% منذ مارس/ آذار 2017، وإنني أوجه الدعوة لها بضرورة الإسراع بسداد مرتبات الموظفين".

ولم تصرف السلطة رواتب الموظفين في غزة لشهر مارس على غرار زملائهم في الضفة الذين تلقوا رواتبهم قبل أسبوعين، بينما لم يصدر أي تعليق عن الحكومة حول أسباب تأخر صرف الرواتب، الأمر الذي فاقم من سوء الأوضاع الاقتصادية في غزة، بفعل الحصار، وإجراءات عباس الانتقامية بحق القطاع.