أسرى غزة يعتزمون بدء خطوات رفضا لقطع السلطة رواتبهم

الإثنين 23 أبريل 2018 08:28 م بتوقيت القدس المحتلة

أسرى غزة يعتزمون بدء خطوات رفضا لقطع السلطة رواتبهم

قناة الأقصى - القدس عاصمة فلسطين

أعلن أسرى قطاع غزة في سجون الاحتلال الصهيوني، عزمهم الشروع في سلسلة من الخطوات والفعاليات الاحتجاجية لصون حقوقهم ومكتسباتهم، إثر عدم صرف رواتبهم ومخصصات عائلاتهم من السلطة برئاسة محمود عباس.

وفي بيان "رقم 1" صادر عن أسرى غزة، مساء الإثنين، استنكر الأسرى ما وصفوه بـ "قض مضاجعهم" وجعلهم يدفعون الثمن للخلافات السياسية التي تعصف بشعبنا، مستغربين بشدة أن تمس أرزاق أطفالهم وقوت أهلهم من خلال قطع رواتبهم.

وقال البيان: "لم يدر في خلدنا يوما ولا حتى في أسوأ كوابيسنا أن تمس أرزاق أطفالنا وقوت اهلنا من خلال قطع رواتبنا، أهكذا نخلف في أهلنا، أهكذا تسد جوعة أولادنا، وتطمئن لوعة أمهاتنا علينا؟!".

وأكّد أسرى غزة في بيانهم أنهم لن يترددوا في فضح من يتربص بهم، مشددين نيتهم الشروع في سلسلة من الخطوات والفعاليات لصون حقوقهم ومكتسباتهم.

وأضاف بيان الأسرى: "كلنا أمل أن يتوب من أخذ القرار الظالم عن قراره، ويرجع عن بغيه وأن يغلب صوت التعقل والمسؤولية وأن يتعالى كل مسؤول وكل طرف عن قضية المس بحقوق الأسرى ومكتسباتهم، وإلا فلن يسامح شعبنا ولن تغفر الأجيال هذه الخطيئة".

ومرّ أسبوعان على استمرار حكومة رامي الحمد الله تجاهلها صرف رواتب موظفي السلطة في القطاع، دونا عن الضفة، إضافة لعدم صرف مخصصات الأسرى في سجون الاحتلال، وتجاهل إصدار أيّ توضيح حول عدم صرف الرواتب.

ولم يكن هذا التجاوز للمرة الأولى بحق الأسرى، حيث إنه منذ مايو العام الماضي، تفاجأ عشرات الأسرى المحررين في الضفة وقطاع غزة بقطع السلطة رواتبهم.