محاولات تغييب شبابها فشلت

حماس: في الضفة آلاف "أحمد جرار" سيكتبون التاريخ مجددًا

الجمعة 09 فبراير 2018 02:47 م بتوقيت القدس المحتلة

حماس: في الضفة آلاف "أحمد جرار" سيكتبون التاريخ مجددًا

قناة الأقصى - غزة

أكدت حركة المقاومة الإسلامية "حماس" أن جيل الضفة الغربية المحتلة قادر على أن يكتب التاريخ من جديد وأن يصنع المعجزة في وجه الاحتلال الصهيوني كما فعل الشهيد أحمد نصر جرار مؤخرًا.

وقال القيادي في حماس مشير المصري خلال وقفة حاشدة نظّمتها حركته بمدينة غزة الجمعة إن "جرار بمقاومته أقام الحجة على الجميع.. وأنه بمقدور أي شاب في الضفة والقدس المحتلتين أن يربك حسابات الاحتلال ويصنع المعجزة".

وأضاف: "نقف اليوم وقفة غضب ووفاءً .. وقفة غضب على قرار الرئيس الأمريكي دونالد ترمب وانحيازه للاحتلال، ووفاءً لشهيد المرحلة وأيقونة الانتفاضة الشهيد القسامي أحمد جرار".

وأشار القيادي بحماس إلى أن "جرار أوقف العدو من رأس الهرم إلى آخر جندي؛ ليرتعبوا منه وقد دوّخهم على مدار أسابيع وسخّروا كل ما يملكون للعثور عليه واغتياله".

وشدد على أن "الضفة المحتلة التي خرّجت القائد نصر جرار ونجله أحمد "ستخرّج ألف ألف نصر، وألف ألف أحمد؛ ولن تهنأ بحياة يا رئيس الوزراء الصهيوني بنيامين نتنياهو ووزير جيشه أفيغدور ليبرمان ما لم نعش حياة كريمة على ارضنا".

وأكد المصري أن "كل المحاولات لتغييب جيل شباب الضفة المحتلة عن بوصلة القدس ستتحطم أمام صخرة هذا الجيل الذي يعشق القدس ويضحي من أجل فلسطين".

ونبه إلى أن "كل محاولات صناعة الفلسطيني الجديد في الضفة هي محاولات الواهمين والمخطئين لقراءة واقع هذا الجيل الذي يعشق الشهادة وهو على خطى هذا الارث الجهادي لشعبنا".

وأوضح المصري أن التنسيق الأمني هو الذي أوصل الاحتلال الإسرائيلي إلى الشهيد جرار؛ "لا لشيء إلاّ لأنه أحب فلسطين، وضحّى بحياته من أجل الوطن".

وشدد المصري أن قدسية المسجد الأقصى كقدسية المسجدين الحرام والنبوي؛ مضيفًا "وإن من يفرط بالأقصى هو قد أوشك أن يفرط بالمسجد الحرام والنبوي.. وكما لا نفرط نحن بحماس بهما لن نفرط.. لن نفرط بالأقصى".