رئيس الشؤون الدينية التركي يستقبل الطفل "الجنيدي"

الجمعة 19 يناير 2018 01:46 ص بتوقيت القدس المحتلة

رئيس الشؤون الدينية التركي يستقبل الطفل "الجنيدي"

قناة الأقصى - أنقرة

استقبل رئيس الشؤون الدينية التركي، علي أرباش، الخميس، الطفل الفلسطيني فوزي الجنيدي، الذي اعتقله جنود صهاينة، أثناء الاحتجاجات الأخيرة بالضفة الغربية، الرافضة لقرار واشنطن اعتبار مدينة القدس المحتلة عاصمة للكيان.

جرى الاستقبال في مكتب أرباش بالعاصمة أنقرة بحضور والد فوزي، محمد الجنيدي.

وفي تصريحات أدلى بها خلال الاستقبال، قال أرباش، إن "الطفل الجنيدي أصبح من رموز القضية الفلسطينية"، معتبرا أنه كلما زاد عدد الشباب من أمثال الجنيدي فإن القدس والمسجد الأقصى سينالان حريتهما في وقت أسرع.

وأبرز أن تركيا ستظل تعتبر القدس عاصمة لفلسطين، وأنها ستظل حرة إلى الأبد، مشددا على أن "القدس هي ميراث الأنبياء للمسلمين".

وأعرب أرباش عن شكره للجنيدي ووالده، ووجه لهما دعوة لحضور ندوة ستقام في مدينة إسطنبول يومي 29-30 يناير/كانون الثاني الجاري، حول القدس.

بدوره، شكر الطفل الجنيدي أرباش على حسن الاستقبال، قائلا: "أنا سعيد جدا في تركيا مع أشقائي الأتراك، وأنا في جو من الأمن والسلام، وأعتز بكم".

وأعرب الطفل الفلسطيني عن سعادته بوقوف الرئيس التركي رجب طيب أردوغان إلى جانب قضية القدس، مضيفا أن "الفلسطينيين يدعون للشعب التركي دائما".