خلال اشتباك مسلح عنيف

بالصور : استشهاد مقاومين وإصابة جنديين صهيونيين في جنين

الخميس 18 يناير 2018 01:18 ص بتوقيت القدس المحتلة

استشهاد مقاومين وإصابة جنديين صهيونيين في جنين

استشهد مقاومان واعتقل ثالث بعد إصابته، الليلة، خلال اشتباك مسلح عنيف مع قوات الاحتلال في مدينة جنين شمال الضفة الغربية المحتلة.

وقالت مصادر عبرية إن جنديين صهيونيين أصيبا أحدهما بجراح خطيرة بعد مباغتهم من المقاومين الذين تحصنوا في منزل الشهيد نصر جرار، أحد قادة كتائب القسام الذين استشهدوا خلال انتفاضة الأقصى.

وأكدت مصادر فلسطينية استشهاد الشاب أحمد إسماعيل جرار (22 سنة) برصاص قوات الاحتلال خلال الاشتباك.

وقال مراسلنا إن قوات كبيرة من جيش الاحتلال حاصرت المنزل في منطقة "الهدف" بمدينة جنين، وسمع دوي إطلاق نار كثيف، وسط تحليق لطائرات الاحتلال.

وأضاف بأن تعزيزات صهيونية وصلت تباعا إلى محيط المنزل، فيما دارت مواجهات عنيفة مع الشبان في المنطقة.

وذكرت القناة العاشرة العبرية أن معلومات استخبارية أوصلت قوة خاصة إلى مكان اختباء أحد منفذي عملية نابلس فبادر بإطلاق النار باتجاه القوة ، حيث يجري الحديث عن وقوع إصابات بين القوة الخاصة ولم يصدر بلاغ رسمي للجيش.

وأضافت القناة أن قوة  "مكافحة الإرهاب" الخاصة تحاصر احد المنازل بمخيم جنين في حين تقوم قوات من لواء جفعاتي والهندسة الحربية بتطويق المكان في الوقت الذي جرى فيه استقدام معدات هندسية للمكان ومن بينها جرافات.

ونقل عن صحفيين صهاينة قولهم إن معلومات وصلت ظهر اليوم للشاباك تفيد بوقوف خلية تابعة لحماس خلف العملية حيث جرى متابعة المشتبهين وتبين بأنهم في جنين.

فيما أعلن الجيش منطقة الاشتباك منطقة عسكرية مغلقة في الوقت الذي جرى فيه الإعلان عن وجود مصابين في أفراد القوة الخاصة ، كما فرضت الرقابة تعتيماً على العملية .

وقتل حاخام  "رزيئيل شيبح" رمياً بالرصاص داخل مركبته القريبة من إحدى النقاط الاستيطانية جنوبي غرب نابلس الخميس الماضي.

يتبع.. 

استشهاد مقاومين وإصابة جنديين صهيونيين في جنين
استشهاد مقاومين وإصابة جنديين صهيونيين في جنين
استشهاد مقاومين وإصابة جنديين صهيونيين في جنين
استشهاد مقاومين وإصابة جنديين صهيونيين في جنين