حماس تجول على الفعاليات الطرابلسية

الإثنين 25 ديسمبر 2017 04:10 ص بتوقيت القدس المحتلة

حماس تجول على الفعاليات الطرابلسية

قناة الأقصى - لبنان

أجرى وفد من حركة المقاومة الإسلامية حماس في لبنان زيارة إلى منطقة الشمال، جال فيها على عدد من فعاليات مدينة طرابلس، شملت كلاً من الوزير سمير الجسر، والوزير السابق فيصل كرامي، والشيخ بلال شعبان امين العام حركة التوحيد الإسلامي، والجماعة الإسلامية. 

وترأس الوفد أحمد عبد الهادي المسؤول السياسي لحركة حماس في لبنان، وضمّ كلاً من زياد الحسن مسؤول العلاقات اللبنانية في الحركة، وأحمد الأسدي المسؤول السياسي للحركة في الشمال.

وأثنى الوفد خلال زياراته على المواقف الرسمية والحزبية والشعبية في لبنان، التي أبدت رفضاً تاماً لقرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب فيما يعني القدس.

وأكد المجتمون خلال الاجتماعات على ضرورة تفعيل الانتفاضة في فلسطين واحتضان هذه الهبة المباركة حتى تثمر نتائج عملية للضغط على الولايات المتحدة للتراجع عن قرارها، وعلى الاحتلال لمنعه من تغيير معالم القدس مستغلاً القرار الأميركي.

وشدد المجتمعون على أنّ الرد الطبيعي لأبناء شعبنا يكون من خلال التحامهم وتنفيذ المصالحة الفلسطينية الشاملة التي تصون الأرض وتحفظ الحقوق.

وأضاف المجتمعون أنّ العمل الحثيث من كلا الطرفين الفلسطيني واللبناني على أمن واستقرار المخيمات ليس إلا ضمانة لحفظ القضية الفلسطينية،  وبالتالي فلا بد من بذل كل الجهود بهدف تجنيب المخيمات الفلسطينية من أن تكون صناديق بريد لأصحاب الأجندات الخارجة أياً كانت توجهاتهم.

وختاماً أكد الوفد على أنّ المقاومة هي الخيار الأوحد والاستراتيجي لشعبنا لتحرير الأرض وإعادة المقدسات والحقوق وتحفيق العودة، لأن عدونا لا يفهم إلا لغة الحراب، وأنّ ما أخذ بالقوة لا يستردّ إلا بالقوة.