لماذا نسمع أصواتا بالفيديوهات الصامتة؟

السبت 09 ديسمبر 2017 06:46 م بتوقيت القدس المحتلة

لماذا نسمع أصواتا بالفيديوهات الصامتة؟

هل تصلك رسومات (GIF) المتحركة التي تكون صامتة؟ هل لاحظت أنك عندما تشاهدها قد تسمع صوتا بالرغم من أنها صامتة؟ إذا كنت من الذين يقولون نعم، فما السبب؟

يشير تقرير في نيويورك تايمز إلى أن ظاهرة سماع صوت، عند مشاهدة مقطع فيديو صامت، يطلق عليها باحثان يدرسانها اسم "الاستجابة السمعية المثارة بصريا" (visual-evoked auditory response).

ووجدت إحدى الدراسات المخبرية أن أكثر من 20% من الأشخاص يمكن أن يسمعوا أصواتا للأضواء الساطعة في الفيديوهات الصامتة.

وخلال السنوات الماضية، درس إيليوت فريمان وكريس فاسنديغ هذه الظاهرة، وهما باحثان في العلوم العصبية الإدراكية في جامعة لندن.

وقال فاسنديغ إن الاستجابة السمعية المثارة بصريا هي نتيجة تقاطع الإدراك والذاكرة والخيال معا.

من جهته، يقول عالم الوراثة التطورية روب ديسال إن هذه الظاهرة ناجمة عن وهم ذكي ناجم عن الملء، أي أن الدماغ يرى مشهدا معينا، وهو يعرف أنه يجب أن يكون مقرونا بصوت، ولذلك فهو يقوم بملء الفراغ الصامت هذا بأصوات تخيلية.

ودرس الباحثان لماذا تختلف هذه الظاهرة من شخص لآخر وتكون أقوى عند البعض، ولاحظا -بناء على بحثهما باستخدام التحفيز الكهربائي للمخ- وجود علامات على أن مناطق الدماغ البصرية والسمعية تتعاون بشكل أكبر في الأشخاص الذين لديهم الاستجابة السمعية المثارة بصريا أقوى.