نتنياهو: نقيم علاقات مع عدد متزايد من الدول بينها إسلامية

الأربعاء 06 ديسمبر 2017 01:15 ص بتوقيت القدس المحتلة

نتنياهو: نقيم علاقات مع عدد متزايد من الدول بينها إسلامية

كشف رئيس وزراء الاحتلال بنيامين نتنياهو، أن "إسرائيل" تقيم علاقات مستمرة مع عدد متزايد من الدول بينها بلدان إسلامية وأخرى داخل الشرق الأوسط، دون أن يسميها.

وقال نتنياهو في اجتماع لجنة الخارجية والأمن البرلمانية الصهيونية، "إننا نشهد طورًا من الازدهار غير المسبوق في تاريخ الكيان الصهيوني حيث نقيم علاقات مستمرة مع عدد متزايد من الدول في ست قارات".

وأوضح في كلمته التي أرسلها مكتبه، أن تطور علاقات بلاده يشمل أمريكا الشمالية والجنوبية واللقاءات والتنسيقات والاتفاقيات مع رؤساء الدول العظمى ومنها الولايات المتحدة والصين وروسيا والهند واليابان وعدد من بلدان مجموعة العشرين الاقتصادية.

وأشار نتنياهو إلى أن علاقات الاحتلال تمتد أيضا في إفريقيا وأمريكا اللاتينية وآسيا إضافة للدول الإسلامية وأخرى داخل الشرق الأوسط، دون أن يحدد أسماء هذه البلدان.

وأكد أن التغيرات "الكبيرة" في علاقات بلاده جاءت نتيجة القوة التكنولوجية والاقتصادية التي تتمتع بها إضافة للقوة الاستخبارتية العسكرية، وهو ما يتم ترجمته إلى قوة سياسية تتمثل بتوطيد العلاقات الثنائية وكذلك العلاقات متعددة الأطراف.

ونقلت صحيفة "يديعوت أحرنوت" العبرية، نهاية الشهر الماضي، عن سفير الاحتلال في الأمم المتحدة، داني دانون، قوله إنّه يجري حوارات مع سفراء 12 دولة إسلامية وعربية لا تقيم علاقات دبلوماسية مع بلاده.

وأضاف دانون، أن "بعض هؤلاء السفراء، يتعاونون معه من وراء الكواليس، ويعرضون عليه مبادرات مشتركة".

وتابع: "رغم أنهم لا يصوتون لصالحنا في الأمم المتحدة، إلا أنه بإمكاننا القول أننا نقيم معهم علاقات عادية، الحديث يدور عن دزينة من الدول الإسلامية، ومن ضمنها دول عربية".

ولا تقيم الدول العربية، باستثناء الأردن ومصر، أي علاقات دبلوماسية مع الاحتلال، كما أنهما الدولتان العربيتان الوحيدتان اللتان توجد فيهما سفارة لـلكيان الصهيوني.

ووقعت مصر اتفاقية سلام مع الاحتلال عام 1977، بينما وقعت الأردن اتفاقية سلام أخرى مع الكيان الصهيوني عام 1994.