الاحتلال يعتزم هدم تجمع بدوي بالقدس وطرد سكانه

الجمعة 17 نوفمبر 2017 04:58 ص بتوقيت القدس المحتلة

الاحتلال يعتزم هدم تجمع بدوي بالقدس وطرد سكانه

قناة الأقصى - القدس المحتلة

سلمت سلطات الاحتلال الصهيوني مساء الخميس، أهالي تجمع جبل البابا البدوي الفلسطيني شرق القدس المحتلة، إخطارات بإخلاء مساكنهم خلال أسبوع تمهيدا لهدمها.

وأفاد رئيس لجنة خدمات وحماية جبل البابا، عطا الله مزارعة أن طواقم ما يسمى الإدارة المدنية الصهيونية اقتحمت التجمع قرب بلدة العيزرية شرق القدس، وسلمت إخطارات بهدم التجمع كاملا في موعد أقصاه ثمانية أيام.

ويقيم في التجمع ستون عائلة بدوية لا يقل عدد أفرادها عن 320، أمر الاحتلال بإخلائهم ورحيلهم خارج المنطقة المصنفة ضمن ما يعرف بمخطط "إي1" الاستيطاني.

ويعد هذا المخطط الأكبر لربط الكتل الاستيطانية الكبرى في محيط القدس، ويسعى لعزل المدينة عن امتدادها الجغرافي شمال الضفة الغربية وجنوبها في مدة أقصاها عام 2020.

وبدو جبل البابا هم آخر التجمعات الباقية في المنطقة، بعدما طرد الاحتلال عددا كبيرا من العائلات عبر عمليات هدم مستمرة خلال السنوات الثلاثة الأخيرة، آخرها هدم أربعة مساكن قبل شهر، وسبقها هدم روضة أطفال التجمع.

وهدد الاحتلال سكان التجمع بالرحيل طواعية قبل أن تقوم جرّافات الاحتلال بهدم مساكنهم، وهي عبارة عن بيوت صفيح (بركسات) وخيام.

وحاول الاحتلال تقديم إغراءات مالية باهظة وأراضٍ بديلة لأهالي التجمع من عرب المزارعة والجهّالين، لكن العائلات -التي تعيش في المنطقة منذ الستينيات- رفضتها وأعادت بناء عدد كبير من المساكن المهدمة.

المصدر : الجزيرة