عبّر بقوة عن ضمير الأمة..

#مرزوق_الغانم .. 45 ثانية فضحت الكيان وأحرجت المطبعين

الخميس 19 أكتوبر 2017 10:17 ص بتوقيت القدس المحتلة

#مرزوق_الغانم .. 45 ثانية فضحت الكيان وأحرجت المطبعين

قناة الأقصى - غزة

عبر مغردون على مواقع التواصل الاجتماعي، عن فخرهم واعتزازهم بموقف رئيس مجس الأمة الكويتي مرزوق الغانم المتمثل في طرد ممثل الاحتلال الصهيوني من الاتحاد البرلماني الدولي.

وكان الغانم هاجم رئيس وفد الكيان إلى مؤتمر الاتحاد البرلماني الدولي المنعقد في روسيا، ونعته بممثل الاحتلال وقتلة الأطفال ومرتكبي جرائم الغصب وإرهاب الدولة.

وخاطب الغانم ممثل الوفد الصهيوني بالقول "عليك أن تحمل حقائبك وتخرج من القاعة بعد أن رأيت ردة الفعل من كل البرلمانات الشريفة".

وأضاف "اخرج الآن من القاعة إن كانت لديك ذرة من الكرامة.. يا محتل، يا قتلة الأطفال".

وقد احتفى المغردون على مواقع التواصل بمداخلة الغانم، مؤكدين أنه كلمته عبرت بقوة عن ضمير الأمّة العربية والإسلامية.

وعلق الكاتب عدنان أبو عامر، بالقول "كلماته المعبرة ومشاعره الصادقة، جعلت الأرض تضيق على إسرائيل بما رحبت...تخيلوا لو لدى العرب مرزوق ومرزوقان أمثال هذا الشريف؟!".

بدوره، شدد الداعية الكويتي طارق سويدان، أن كلمة الغانم تمثل موقف الكويت الرسمي والشعبي من الكيان الصهيوني، مشيرا إلى أنه "في الوقت الذي تتجه به بعض الدول العربية والخليجية للعلاقات الدنيئة مع الكيان، تحية للأخ الغانم على موقفه الشهم القوي".

أما الكاتب جودت السويلمي، فقال: "الغانم في الكويت يمثل رئيس مجلس الأمة الكويتي، لكنه في هذا الموقف هو الناطق باسم كل الأمة العربية والإسلامية".
المغرد أبو الحسن، قال: "موقف مرزوق الغانم مشرف لكل شريف في الأمة العربية والإسلامية".

المغرد عبد الكريم حافظ، غرد بالقول: " #مرزوق_الغانم-قال كلمة حق دوى بها مسامع الظلمه ومن يقف ورائهم لوكل برلماني ليه شجاعة مرزوق الغانم كان العالم بخير".

حساب مشعل النامي، قال : "#مرزوق_الغانم أعاد للأذهان قضية الاحتلال الصهيوني لأرض فلسطين بعد أن طواها النسيان في ظل التطبيع الذي سارت به بعض الدول العربية والإسلامية".

في السياق، وقف مجلس النواب اللبناني مصفقا لموقف الغانم بطرده الوفد الصهيوني، معبرا عن إعجابه الشديد بهذا الموقف الشجاع.

بدروها، ثمنت حركة حماس الموقف العربي الأصيل للغانم، وأضافت أنه "يعكس أصالة هذه الأمة ونقائها وحبها لفلسطين قضيتهم المركزية".

وأشادت حركة المقاومة الشعبية بمواقف الغانم الداعمة لصمود الشعب الفلسطيني في جهاده ضد الاحتلال حتى تحقيق تطلعاته بالحرية والاستقلال، مؤكدة على أن رفض المحتل وتواجده المحافل الدولية يجب أن يكون ثابت لدى شعوبنا العربية والإسلامية والصديقة.