ويؤكد دعم بلاده لما يخفف عن الشعب الفلسطيني

رئيس الوزراء المغربي يرحب باتفاق المصالحة الفلسطينية

الإثنين 16 أكتوبر 2017 07:41 م بتوقيت القدس المحتلة

رئيس الوزراء المغربي يرحب باتفاق المصالحة الفلسطينية

قناة الأقصى - غزة

رحب رئيس وزراء المملكة المغربية سعد الدين العثماني بتوقيع اتفاق المصالحة الفلسطينية الذي وُقع بين حركتي حماس وفتح برعاية مصرية، مؤكدا دعم بلاده للشعب الفلسطيني.

جاء ذلك خلال اتصال هاتفي أجراه رئيس المكتب السياسي لحركة حماس اسماعيل هنية، حيث استعرض الأخير تفاصيل اتفاق المصالحة الذي تم برعاية مصرية مباركة ليضع حدا للانقسام ويفتح الباب واسعاً أمام الوحدة الوطنية، مشيراً إلى توفر النوايا الصادقة للمضي قدماً في هذا الطريق.

وتحدث هنية حول قضية القدس وصمود أهلها، والتحديات التي تواجهها اضافة الي مخططات الاحتلال ومحاولاته فرض التقسيم الزماني والمكاني في المسجد الأقصى المبارك، إلى جانب المشاريع التي تحاول تصفية القضية الفلسطينية.

وقال رئيس المكتب السياسي لحماس إن كل هذه النقاط دفعت باتجاه المضي قدماً في اتخاذ قرار جريء بتحقيق الوحدة الوطنية لمواجهة كل التحديات التي تواجه قضيتنا، مشيرا في الوقت نفسه إلى دور المغرب الشقيق وجلالة الملك برئاسة صندوق للقدس والجهد المطلوب لحماية الأقصى والمقدسات.

بدوره، رحب العثماني بالاتفاق، ورأى أنه سيخرج المنطقة والشعب الفلسطيني وقطاع غزة من المعاناة التي يمر بها، معبرا عن دعم بلاده لكل ما يخفف عنك الشعب الفلسطيني.

وهنأ رئيس وزراء المملكة المغربية خلال الاتصال الشعب الفلسطيني على هذا الاتفاق، مضيفا: "سوف تجدوا منا المساعدة والدعم إلى أن تتحرر فلسطين بإذن الله"، مؤكداً أن جلالة الملك المغربي يعطي القضية الفلسطينية والقدس اهتماماً كبيراً.