والتهديد باعتقال والديه وأشقائه

مخابرات السلطة تهدد ناشطا في الكتلة الإسلامية بتصفيته

السبت 23 سبتمبر 2017 08:52 ص بتوقيت القدس المحتلة

مخابرات السلطة تهدد ناشطا في الكتلة الإسلامية بتصفيته

قناة الأقصى - الضفة المحتلة

اقتحمت قوة من جهاز المخابرات التابع للسلطة في مدينة نابلس بالضفة المحتلة، الجمعة، منزل الطالب في كلية الطب وعلوم الصحة موسى دويكات، عضو مجلس اتحاد الطلبة عن الكتلة الإسلامية في جامعة النجاح الوطنية.

وذكرت عائلة دويكات في بيان لها، أن عناصر من جهاز المخابرات اقتحمت منزل العائلة في نابلس وهددت بتصفية ابنهم موسى وإطلاق النار عليه وتعذيبه في حال اعتقاله، كما هددت والديه وأشقائه بالاعتقال إذا لم يسلم نفسه.

واستنكرت العائلة بشدة ما يقوم به جهاز المخابرات من اقتحامات متكررة للبيت، كانت أولها بعد منتصف ليل أمس، لمحاولة اعتقال نجلهم موسى دون مسوغ أو مبرر أو حتى إحضار مذكرة اعتقال.

وذكرت العائلة أنها لا تعلم مكان تواجد نجلها ولا الظروف التي يعيش بها، واصفة التهديدات بقتله، بأنها "عمل غير أخلاقي، قبل أن يكون غير قانوني".

وأكدت أنها لن تسلّم ابنها موسى للأجهزة الأمنية تحت أي حال من الأحوال، كما دعته لعدم تسليم نفسه مهما كانت الظروف، لعدم وجود أي تهمة ليحاسب عليها.

وأضاف بيان العائلة: "العمل النقابي والسهر والتعب من أجل خدمة طلبة الجامعة ليس مبرراً للاعتقال، بل عمل قانوني حسب مواثيق الجامعة".

وحملت عائلة دويكات الرئيس محمود عباس، ورئيس الحكومة رامي الحمد الله ومحافظ نابلس أكرم الرجوب، المسؤولية لما يحدث من ملاحقات غير قانونية بحق ابنها.

وطالبت العائلة إدارة جامعة النجاح والأطر الطلابية ولجنة الحريات ومؤسسات حقوق الإنسان بالوقوف على مسؤولياتهم ضد ما يحدث من استهتار بحياة الطالب موسى دويكات وتعكير الجو الجامعي والدراسي وحرمانه من ممارسة حقه كطالب جامعي.