بينهم صحفي

أجهزة السلطة تعتقل وتستدعي 13 مواطناً من عائلة جبرين ببيت لحم

الأحد 13 أغسطس 2017 03:13 م بتوقيت القدس المحتلة

أجهزة السلطة تعتقل وتستدعي 13 مواطناً من عائلة جبرين ببيت لحم

قناة الأقصى

تواصل الأجهزة السلطة الأمنية في الضفة المحتلة انتهاكاتها بحق المواطنين، حيث اعتقلت واستدعت 13 مواطناً من عائلة جبرين بينهم صحفي ببيت لحم، واعتقلت 11 بينهم محررون وجامعيون، فيما تواصل اعتقال العشرات بينهم 8 صحفيين 6 منهم مضربون عن الطعام بسبب اعتقالهم غير القانوني.

ففي بلدة تقوع ببيت لحم اعتقلت الأجهزة السلطة كلاً من: المحرر طارق جبرين وشقيقيه محمد وأكرم جبرين، فيما استدعت شقيقهم الصحفي صبري جبرين للمقابلة اليوم، كما جرى اعتقال نضال ويوسف سميح جبرين واسُتدعي شقيقهم صقر، بالإضافة إلى اعتقال محمد خالد جبرين وأحمد سليم جبرين وأيوب محمد جبرين ومحمد ياسر جبرين وعز الدين كامل جبرين.

وفي السياق تواصل الأجهزة الأمنية ببيت لحم اعتقال كل من الأسير المحرر أحمد كايد جبرين وعيسى سامي جبرين ومحمد جميل جبرين منذ حوالي 10 أيام، وذلك بعد تشييع جثمان الشهيد محمد جبرين الذي ارتقى برصاص الاحتلال بعد تنفيذه عملية دهس على مدخل البلدة.

وأفاد موسى جبرين والد 4 من الشبان المعتقلين، أن الأجهزة الأمنية ببيت لحم أرسلت استدعاءات لعدد من أفراد العائلة وهم أقارب الشهيد محمد جبرين وأبناء عمومته.

وأضاف أن الأجهزة الأمنية شرعت في بداية حملتها بمداهمة منازل أقارب الشهيد واعتقلت 5 منهم، ثم قدمت عددًا من البلاغات والاستدعاءات لآخرين، ويجري مساءلتهم حول رفعهم الرايات الخضراء خلال التشييع، مؤكدًا “بلدة تقوع تشهد رفع كافة الرايات خلال تشييع الشهداء وهذا ليس غريبًا كي يعتقلوا لأجله”.

وكان الشهيد محمد إبراهيم جبرين (23 عامًا) ارتقى برصاص الاحتلال بعد تنفيذه عملية دهس على مدخل بلدة تقوع، يوم الاثنين في العاشر من تموز الماضي، واحتجزت سلطات الاحتلال جثمانه ثم سلّمته وجرى تشييعه في الحادي عشر من تموز في تقوع شرق بيت لحم.

إلى ذلك يواصل الصحفيون المعتقلون في سجون مخابرات السلطة في الضفة ثائر الفاخوري وعامر أبو عرفة وإسلام سالم وقتيبة قاسم وطارق أبو زيد وممدوح حمامرة إضرابهم المفتوح عن الطعام بسبب اعتقالهم غير القانوني، حيث جرى اعتقالهم منذ نحو 5 أيام بالإضافة إلى الصحفيَين أحمد الحلايقة وشادي بداونة، وفقاً لقانون الجرائم الإلكترونية الذي أقرته السلطة مؤخراً.

وفي نابلس تواصل أجهزة أمن السلطة اعتقال الطالب في جامعة النجاح مصعب مرعي لليوم الـ7 على التوالي.

وأما في الخليل فقد اعتقل جهاز الوقائي قبل يومين الطالب صهيب ياسر عمرو بعد استدعائه للمقابلة.