أولمرت يغادر السجن والنائب غطاس يدخله

الأحد 02 يوليو 2017 09:07 ص بتوقيت القدس المحتلة

أولمرت يغادر السجن والنائب غطاس يدخله

قناة الأقصى - شؤون صهيونية

غادر فجر اليومر رئيس الحكومة السابق ايهود أولمرت السجن متوجها إلى بيته في تل ابيب، وذلك بعد أن قررت اللجنة الخاصة التابعة لمصلحة السجون الصهيونية خفض محكوميته بثلث المدة.

وكان أولمرت قد قضي في السجن 16 شهرا بعد أن أدين في قضية فساد طالت المداولات بها في أروقة المحاكم نحو عشر أعوام، لتنتهي بحكم أصدرته المحكمة بفرض السجن الفعلي لمدة 24 شهرا على أولمرت.

ولما كان القانون يسمح لمصلحة السجون تقليص مدة محكومية السجين بثلثها في حال استوفى عدة شروط تتعلق بسلوكه اثناء الحبس، فقد قررت اللجنة الخاصة الإفراج عن أولمرت بعد مرور ثلثي مدة الحبس التي قررتها المحكمة.

وعلى الجانب الآخر، يبدأ عضو الكنيست السابق باسل غطاس، الذي كان نائبا عن القائمة العربية المشتركة، قضاء محكوميته بالسجن الفعلي لمدة عامين، وذلك بعد ادانته منذ عدة اشهر باستغلال حصانته البرلمانية وإدخال هواتف نقالة لأسرى فلسطينيين عند زيارته لهم في سجنهم.

ومن المتوقع ان يقضي باسل غطاس الذي ينتمي إلى التجمع الوطني الديمقراطي، وهو الحزب الذي أسسه الدكتور عزمي بشارة، محكوميته في ذات السجن الذي غادره صباح اليوم ايهود أولمرت.