نفذها الشهيد محمد الفقيه

بالصور : عامٌ على عملية "عتنائيل" القسامية

السبت 01 يوليو 2017 11:03 ص بتوقيت القدس المحتلة

عامٌ على عملية "عتنائيل" القسامية

قناة الأقصى – الضفة المحتة

في مثل هذا اليوم الأول من يوليو عام 2016 تمكن مجاهدو كتائب القسام من تنفيذ عملية إطلاق نار استهدفت سيارة صهيونية قرب مستوطنة "عتنائيل" جنوب الخليل أسفرت عن قتل حاخام صهيوني، وإصابة 3 آخرين بجراح خطيرة.

وظهر يوم الجمعة، قبل عام، تمكنت كتائب القسام من إطلاق النار صوب سيارة صهيونية كان يستقلها 4 مستوطنين قرب مستوطنة "عتنائيل"، وأسفرت العملية عن مقتل الصهيوني الحاخام (ميكي مارك)، وهو مدير كنيس اليهود في المستوطنة، وابن عم رئيس جهاز الموساد الصهيوني.

وبعد شهر من العملية ومحاصرة مدينة الخليل والبحث المتواصل عن المنفذ الرئيسي لها، حاصرت قوة صهيونية كبيرة منزلاً ببلدة "صوريف" في الخليل، تحصن فيه المجاهد القسامي محمد الفقيه، منفذ عملية "عتنائيل".

وبعد اشتباك بطولي استمر لأكثر من 7 ساعات، شاركت فيه 45 آلية عسكرية صهيونية وطائرات بدون طيار، استشهد القسامي الفقيه، وسطر بدمائه أروع ملاحم البطولة.

وعملية "عتنائيل" صفحة مشرقة في تاريخ المقاومة الفلسطينية، التي رسمت ملامح العزة والكرامة وأصالة رجال الضفة الذين أعادوا للأذهان أمجاد العياش والهنود.

عامٌ على عملية "عتنائيل" القسامية
عامٌ على عملية "عتنائيل" القسامية
عامٌ على عملية "عتنائيل" القسامية
عامٌ على عملية "عتنائيل" القسامية
عامٌ على عملية "عتنائيل" القسامية