اتحاد الموظفين: حيادية "الأونروا" ليست على حساب وطنيّتنا

الإثنين 24 أبريل 2017 03:37 م بتوقيت القدس المحتلة

اتحاد الموظفين: حيادية "الأونروا" ليست على حساب وطنيّتنا

قناة الأقصى - غزة

أكد اتحاد موظفي أونروا بغزة اليوم الاثنين، أن ادارة وكالة غوث وتشغيل اللاجئين أصدرت مؤخرا عقوبات بحق بعض الموظفين بداعي استخدام فيس بوك في أمور وطنية.

وقال الاتحاد في بيان نشر على موقعه الالكتروني، إن قوانين وكالة الغوث وحياديتها "لن تكون على حساب الوطنية والهوية الفلسطينية لأولئك الموظفون".

وحذر البيان إدارة "أونروا" من التمادي في إغلاق باب الحوار مع اتحاد الموظفين والتصرف من جانب واحد، قائلةً إن ذلك "سيكون له عواقب وخيمة".

وشدد الاتحاد: "نرفض مطلقًا هذه العقوبات من طرف واحد وغطرسة إدارة الوكالة وفرض الإرادات".

وأشار البيان إلى أن إدارة الوكالة أصدرت عقوبات بحق بعض موظفيها بداعي استخدام "فيسبوك" في قضايا وطنية وعاقبتهم بخصومات على رواتبهم وصلت إلى شهرٍ كامل.

وأضاف أن تلك الإنذارات والعقوبات تضرب بعرض الحائط التفاهمات التي تمت مع رئيس الاتحاد سهيل الهندي حول عدم القيام بأي عقوبة وإغلاق الملف لحين وضع آلية واضحة في ذلك وتبين المسموح من الممنوع ويتم توجيهها لكل الموظفين.

خيّرت وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (أونروا) يوم الخميس، رئيس اتحاد موظفيها المحليين سهيل الهندي بين "إنهاء العمل (الاستقالة والحصول على حقوقه الوظيفية) أو الفصل" وذلك بعد استجابتها لمراسلات صهيونية تزعم بانتخابه قياديًا بحركة حماس.

وأوضح اتحاد الموظفين المحليين بقطاع غزة ببيان مكتوب أنه جرى "إملاء تلك الشروط المجحفة" الخاصة بإنهاء عمل الهندي خلال لقاء جمعه مع إدارة الوكالة ممثلة بنائبة المفوض العام "ساندرا ميتشل وحكم شهوان" وذلك بناءً على طلبهم.

ولفت الاتحاد إلى أن اللقاء جاء في محاولة لنزع فتيل الأزمة التي أنشأتها أونروا والخاصة بإيقاف رئيس الاتحاد بحجج واهية تضرب وطنيتنا بالصميم.