أبرزهم القائد القسامي مازن فقها

8 شهداء و24 عملية فدائية خلال مارس

السبت 01 أبريل 2017 12:41 م بتوقيت القدس المحتلة

8 شهداء و24 عملية فدائية خلال مارس

قناة الأقصى – الأراضي المحتلة

رصد موقع الانتفاضة خلال شهر مارس لعام 2017، 24 عملية فدائية خلال انتفاضة القدس المستمرة، توزعت ما بين 7 عمليات إطلاق نار، و3 عمليات طعن، بالإضافة لعملية دهس واحدة، و14 عملية رشق حجارة.

وسجل موقع الانتفاضة، لانتفاضة القدس أكثر من 69 عملية إلقاء زجاجات حارقة وأكواع متفجرة تجاه أهداف صهيونية، بأكثر من 292 نقطة مواجهة مع الاحتلال.

وحسب الإحصائية الشهرية للموقع، أسفرت العمليات الفدائية الفلسطينية عن إصابة 39 صهيونياً، حسب اعترافات الاحتلال الصهيوني.

وسجلت انتفاضة القدس 8 شهداء منذ مطلع شهر مارس من عام 2017، وإصابة، 138 فلسطينياً، والشهداء الذين ارتقوا خلال شهر مارس هم:

1_ الشهيد القسامي القائد والأسير المحرر مازن فقها (39 عاماً) من قطاع غزة، واستشهد بتاريخ 24/3/2017، بعد أن أطلقت مجموعة تابعة للاحتلال 4 رصاصات نحو رأسه بسلاح كاتم للصوت.

2_ الشهيد سعد محمد علي قيسية (24 عاماً) من الخليل، واستشهد بتاريخ 1/3/207، بعد أن نفذ عملية طعن بالقرب من الظاهرية.

3_ الشهيد باسل الأعرج (31 عاماً) من بيت لحم، واستشهد بتاريخ 6/3/2017، بعد اشتباكه مع قوات الاحتلال الصهيوني لأكثر من ساعتين في مدينة رام الله.

4_ الشهيد إبراهيم محمود مطر (25 عاماً) من القدس المحتلة واستشهد بتاريخ 13/3/2017، بعد تنفيذه عملية طعن قرب باب العامود في القدس المحتلة.

5_ الشهيد مراد يوسف أبو غازي (16 عاماً) من الخليل، واستشهد بتاريخ 17/3/2017، بعد أن أطلقت عليه قوات الاحتلال النار عليه خلال المواجهات التي اندلعت في مخيم العروب.

6_ الشهيد يوسف أبو عاذرة (18 عاماً) من مدينة رفح، واستشهد بتاريخ 22/3/2017، بعد استهداف قوات الاحتلال بقذائفها مجموعة من الشبان شرق رفح.

7_ الشهيد محمد محمود حطاب (17 عاماً) من رام الله، واستشهد بتاريخ 23/3/2017، بعد أن أطلقت قوات الاحتلال النار على سيارة كان متواجد برفقة أصدقائه الثلاثة الذين تعرضوا لإصابات خطيرة.

8_ الشهيدة سهام راتب النمر (49 عاماً) من مخيم شعفاط بالقدس، واستشهدت بتاريخ 29/3/2017، بعد أن أطلقت قوات الاحتلال النار عليها قرب باب العامود، بزعم تنفيذها عملية طعن.

وبشهداء شهر مارس يرتفع عدد شهداء انتفاضة القدس إلى 298 شهيداً، تصدرت محافظة الخليل قائمة المحافظات التي قدمت شهداء، حيث ارتقى على أرضها 80 شهيداً.

ووفقاً للفئة العمرية، فقد استشهد خلال انتفاضة القدس، 79 طفلاً أعمارهم لا تتجاوز الثامنة عشر، ما نسبته 29%، أصغرهم الطفل الرضيع رمضان محمد ثوابتة (3 أشهر).، بينما بلغ عدد النساء 25 شهيدة، بينهنّ 12 شهيدة قاصرة أعمارهن لا تتجاوز الثامنة عشر عاماً، أصغرهن الطفلة رهف حسان ابنة العامين والتي ارتقت في قصف صهيوني على غزة بتاريخ11/10/2015.

وأحصى موقع الانتفاضة خلا شهر مارس، استمرار قوات الاحتلال احتجاز عدد من جثامين الشهداء، حيث لا تزال قوات الاحتلال تستخدم سياسة احتجاز جثامين الشهداء في محاولتها لوأد الانتفاضة، وبينت الإحصائية التي أعدها موقع الانتفاضة، أن الاحتلال يواصل احتجاز 7 جثامين.