‫الأطفال البدناء أكثر عرضة للعدوى بعد الجراحة

الإثنين 13 مارس 2017 09:08 ص بتوقيت القدس المحتلة

‫الأطفال البدناء أكثر عرضة للعدوى بعد الجراحة

أوضحت الرابطة الألمانية لأطباء الأطفال ‫والمراهقين أن العدوى المصاحبة للجراحة تكون أكثر شيوعاً لدى الأطفال ‫الذين يعانون من زيادة في الوزن (السمنة) أكثر من الأطفال ذوي الأوزان ‫الطبيعية.

واستندت الرابطة الألمانية في ذلك إلى دراسة أميركية تم خلالها وضع ‫1380 مريضاً أصيبوا بعدوى بعد إجراء عمليات جراحية كبيرة في عمر يتراوح ‫بين عامين و18 عاما تحت الاختبار، وكان نحو 40% منهم يعانون من زيادة ‫الوزن أو السمنة.

وأشارت إلى أن الأطفال ذوي الوزن الزائد يزيد خطر ‫الإصابة بالعدوى لديهم بنسبة 23%، في حين تزيد هذه النسبة مع الأطفال ‫الذين يعانون من السمنة إلى 43%.

وأرجعت الرابطة ارتفاع نسبة العدوى بسبب زيادة الوزن إلى تباطؤ التئام الجروح بسبب انخفاض التشبع بالأكسجين في الأنسجة الدهنية ‫الزائدة والمحيطة بالجرح، فضلاً عن الاستجابة المعاقة للخلايا ‫الليمفاوية التي تلعب دوراً محورياً ضد الأجسام الغريبة.