شهيد و5 أسرى أمام محاكم السلطة

السلطة تنهي محاكمة الشهيد باسل الأعرج وتؤجل محاكمة رفاقه المعتقلين بسجون الاحتلال

الأحد 12 مارس 2017 10:13 ص بتوقيت القدس المحتلة

السلطة تنهي محاكمة الشهيد باسل الأعرج وتؤجل محاكمة رفاقه المعتقلين بسجون الاحتلال

قناة الأقصى - الضفة المحتلة

قررت محكمة السلطة في رام الله صباح اليوم الأحد، إنقضاء محاكمة الشهيد باسل الأعرج بسبب "الوفاة" وأجلت محاكمة رفاقه الخمسة المعتقلين في سجون الاحتلال إلى الـ30 من نيسان القادم، بدعوى إمكانية الإفراج عنهم خلال هذه الفترة.

وكانت السلطة حددت جلسة محاكمة للشهيد باسل الأعرج وخمسة من رفاقه وجميعهم أسرى في سجون الاحتلال في الثاني عشر من الشهر الجاري، لمحاكمتهم على تهم "حيازة سلاح غير قانوني".

ووجه نشطاء فلسطينيون دعوات لتنظيم وقفات احتجاجية بعنوان "سيحاكمهم باسل"، في الأراضي الفلسطينية وعدد من الدول بالتزامن مع عقد محكمة السلطة في رام الله، محاكمة للشهيد باسل الأعرج ورفاقه الأسرى في سجون الاحتلال على خلفية حيازتهم "سلاحًا دون ترخيص".

وكان المطارد والناشط الفلسطيني باسل الأعرج، قد استشهد برصاص الاحتلال خلال اشتباك مسلح، مع قوات خاصة "إسرائيلية"، فجر الاثنين الماضي بعد أن كان في منزل بمدينة رام الله، واحتجز جثمانه.

وبرز الصيدلاني الأعرج من قرية "الولجة" (قضاء بيت لحم)، ناشطًا في المقاومة الشعبية وحملات مقاطعة الاحتلال منذ سنوات، وتقدم المظاهرات ووقف على رأس الفعاليات الوطنية، وعمل على مشروع لتوثيق مراحل الثورة الفلسطينية بجولات ميدانية للمجموعات الشبابية.

وكان الأعرج قد تعرض للاعتقال لدى جهاز "المخابرات العامة"، عدة أشهر بتهمة التخطيط مع خمسة شبان آخرين لتنفيذ عمليات للمقاومة، وأعاد الاحتلال اعتقال الشبان الخمسة، باستثناء الأعرج الذي بقي مطاردًا حتى استشهاده الاثنين الماضي.

السلطة تنهي محاكمة الشهيد باسل الأعرج وتؤجل محاكمة رفاقه المعتقلين بسجون الاحتلال