دراسة: بخاخ الشعر قد يسبب تشوهات عند الأطفال

الجمعة 10 مارس 2017 08:16 ص بتوقيت القدس المحتلة

دراسة: بخاخ الشعر قد يسبب تشوهات عند الأطفال

قناة الأقصى - منوعات 
 

حذرت دراسة فرنسية حديثة النساء الحوامل من استخدام بخاخ الشعر (إسبراي)، بعد ظهور أدلة جديدة تشير إلى أن المواد الكيميائية التي يحتوي عليها ربما ترتبط بعيب خلقي يصيب الأعضاء التناسلية للأطفال الذكور، واسمه الإحليل التحتي (Hypospadias).

وفي هذا التشوه الخلقي في مجرى البول لدى الذكور تكون فتحة القضيب في مكان آخر غير المكان الطبيعي على رأس القضيب.

وقال القائمون على الدراسة وهم من جامعة أميان أن استخدام إسبراي الشعر وبعض الشامبوهات التي تصبغ الشعر يمكن أن يزيدا خطر ولادة طفل ذكر مصاب بالإحليل التحتي.

ويأتي هذا التحذير -وفقا لصحيفة ديلي ميل البريطانية- بعد أن أظهرت الأبحاث أن الحوامل اللاتي يستخدمن بعض منتجات العناية بالشعر خلال الحمل تزيد لديهن بمقدار الضعف فرصة إنجاب ذكور يعانون من الإحليل التحتي.

وتفسر إحدى النظريات هذا الأمر بأنه يعود إلى إعاقة المواد الكيميائية الموجودة في تلك المنتجات لهرمونات الذكر، وتداخلها مع التطور السليم لأعضائه التناسلية خلال الأشهر الثلاثة الأولى من الحمل.

وشملت الدراسة 250 امرأة وضعن ذكورا يعاني بعضهم من الإحليل التحتي، وقارن الباحثون استخدامهن منتجات العناية بالشعر وبعض المواد الكيميائية والمبيدات، فوجدوا علاقة بينه وبين استخدام منتجات الشعر بنسبة 80%.