ستبحث اللجنة يوم الثلاثاء الفقرات المسموح نشرها

تسليم الجزء الثاني لتقرير المراقب الصهيوني حول أنفاق القسام

الخميس 02 فبراير 2017 05:31 م بتوقيت القدس المحتلة

تسليم الجزء الثاني لتقرير المراقب الصهيوني حول أنفاق القسام

قناة الأقصى - شؤون صهيونية 
 

سلم مراقب الدولة الصهيوني يوسف شابيرا ظهر الخميس الجزء الثاني من تقريره الخاص بالحرب على غزة وهو الجزء المتعلق بطريقة التعامل مع الأنفاق.

وذكرت صحيفة "معاريف" العبرية أن المراقب سلم التقرير لرئيسة لجنة رقابة الدولة بالكنيست كارين الهرار.

في حين سيتم استدعاء أعضاء اللجنة لجلسة تضم "شابيرا" الثلاثاء المقبل لإعطاء القرار في أي الفقرات المسموح نشرها من التقرير.

فيما رجحت مصادر باللجنة ان يتم نشر الجزء الخاص بتعاطي الكابينت مع الحرب خلال الأسبوع المقبل بعد السماح بنشره مع حذف مقاطع سرية منه، بالإضافة للجزء الذي سيسمح بنشره من تقرير الأنفاق.

ووصف التقرير الذي سُلمت مسودته في نوفمبر 2016، بـ"القاسي جدًا" وبخاصة على إدارة نتنياهو للحرب، فيما صنف التقرير كـ"سري للغاية".

وقبل أيام قال المتحدث باسم كتائب الشهيد عز الدين القسام، الجناح العسكري لحركة (حماس) أبو عبيدة إن تقرير مراقب الكيان الصهيوني بشأن نتائج حرب 2014 "يؤكد من جديد حجم الخسارة والفشل والتخبط الذي مني به العدو في هذه المعركة".

وأضاف أبو عبيدة أن "الأيام ستحمل المزيد من دلائل هذا الفشل والإخفاقات الكبيرة وفي ملفات أكبر وأخطر من مجرد طريقة إدارة قيادة العدو للحرب.

ويضم التقرير الصهيوني في فصوله تركيزًا على الفشل في معالجة مشكلة الأنفاق، إضافة إلى طرق اتخاذ القرارات داخل المجلس الوزاري الصهيوني المصغر "الكابينت" خلال الحرب الأخيرة صيف العام 2014.

وينتقد التقرير تفرد كل من نتنياهو ووزير جيشه آنذاك في اتخاذ القرارات بعيدًا عن الكابينت وكذلك تلقي معلومات غير دقيقة من الاستخبارات حول وضع حركة حماس القتالي بالقطاع ما أطال أمد الحرب لـ51 يومًا.

وشن "الكيان الصهيوني" في 7يوليو من عام 2014 عدوانًا همجيًا على القطاع استمر 51 يوما قتلت فيه 2158 فلسطينيا وجرحت 11 ألف آخرين ودمرت عشرات آلاف الوحدات السكنية.

وردت المقاومة بتنفيذ عمليات نوعية أوقعت عشرات الجنود من ألوية "النخبة" بين قتيل وجريح وأسير، ودكت المدن والمواقع الصهيونية بآلاف الصواريخ مما ادى لفراغ تام بمستوطنات الجنوب.