"أمريكا تتحمل ردود الفعل حال حدوث ذلك"

حماس: نقل السفارة الأمريكية للقدس "صبٌ للزيت على النار"

الثلاثاء 24 يناير 2017 01:31 م بتوقيت القدس المحتلة

حماس: نقل السفارة الأمريكية للقدس "صبٌ للزيت على النار"

قناة الأقصى – القدس المحتلة

أكدت حركة المقاومة الإسلامية "حماس" رفضها الكامل لنوايا الإدارة الأمريكية نقل سفارتها إلى مدينة القدس المحتلة، مشددة أن الحركة وشعبنا الفلسطيني وأحرار الأمة لا تقرّ ولا تعترف للاحتلال بشبر واحد من أرض فلسطين.

وقالت الحركة في بيان صحفي، الثلاثاء، إن نقل السفارة إلى القدس المحتلة إذا ما حدث سيدشن مرحلة جديدة من الصراع مع الاحتلال ويخلق واقعا تتحمل الإدارة الأمريكية المسؤولية عنه.

وشدّدت حماس أن هذه الخطوة من جانب الإدارة الأمريكية تخلق مناخات متفجرة "وتصب الزيت على النار المشتعلة"، ولا تخدم سوى النهج الصهيوني العنصري المتطرف وتكرس منهج الاحتلال، محملةً الإدارة الأمريكية مسؤولية كل ردود الفعل المترتبة على هذه الخطوة التي وصفتها بالحمقاء.

وأضافت في بيانها أن "هذه الخطوة تُمثل انحيازاً تاما للكيان وتؤكد ما ذهبنا إليه دوما بانعدام النزاهة الأمريكية ومحاولة للإجهاز على ما تبقى من حقوق شعبنا الفلسطيني وقضيته".

ولفتت الحركة إلى أن هذه الخطوة تُشكل انقلابا صريحا وعمليا على كل القرارات الأممية والدولية المتعلقة بالقدس وحقوق الشعب الفلسطيني في أرضه ووطنه.

ودعت شعبنا الفلسطيني بكل قواه إلى الوحدة لمواجهة هذه السياسة الأمريكية وما يترتب عليها من خطوات صهيونية والتوقف عن الرهان الخاسر على عملية التسوية التي تقودها الولايات المنحازة للاحتلال، مؤكدة ضرورة تفعيل انتفاضة القدس والمقاومة كخيار استراتيجي لمواجهة التحديات أمام شعبنا وقضيته الوطنية.