"الكنيست" تصادق بالقراءة الأولى على قانون "فيسبوك"

الثلاثاء 03 يناير 2017 02:27 م بتوقيت القدس المحتلة

"الكنيست" تصادق بالقراءة الأولى على قانون "فيسبوك"

قناة الأقصى – القدس المحتلة

صادقت الكنيست الصهيونية، اليوم الثلاثاء، بالقراءة الأولى على قانون 'فيسبوك' الذي يسمح للمحاكم الصهيونية بإزالة وحذف مضامين عن شبكة التواصل الاجتماعي، التي يعتبرها الكيان "تحريضية"، فيما سيسمح للشرطة اعتقال صاحب المنشورات وتقديمه للمحاكمة.

وتلاحق سلطات الاحتلال منذ اندلاع انتفاضة القدس الشباب الفلسطينيين وتراقب منشوراتهم في شبكات التواصل الاجتماعي وتضيق عليهم مساحة التعبير السياسي، حيث جرى اعتقال العشرات من الفلسطينيين وإخضاعهم للتحقيق، والعشرات منهم قدمت ضدهم لوائح اتهام.

وبموجب القانون الذي قدمته وزير القضاء، أييلت شاكيد، ووزير الأمن الداخلي، جلعاد إردان، ستخول المحاكم الصهيونية للشؤون الإدارية صلاحيات بحذف وشطب ما يعتبره القانون 'مضامين تحريضية وإرهابية ضد إسرائيل'، حيث سيتم استصدار أمر من المحكمة ضد صاحب الصفحة وإغلاقها وحتى تقديمه للمحاكمة.

وبحسب مشروع القانون، سيتم إغلاق مواقع على شبكة الإنترنت التي تحث وتدعو للتحريض، على حد تعبير القانون، الذي يعتمد أيضا على التعديلات التي أدخلت على قانون 'الإرهاب'، والشروع بفتح التحقيقات وتقديم المشتبه للمحاكمة بزعم التحريض.

ويلزم القانون إدارة فيسبوك وشبكات التواصل وشركات الإنترنت المزودة للمضامين بحذف وشطب أي منشورات قد تؤدي إلى ارتكاب أفعال جنائية بالإشارة إلى المقاومة الفلسطينية، حيث يدعي الوزير إردان أن القانون سيعمل على 'وقف العمليات المسلحة الفلسطينية'.

وقالت هيئة شؤون الأسرى والمحررين، في تقرير نشرته مؤخرا، إن سلطات الاحتلال اعتقلت نحو 50 صحفيا في سجونها خلال 2016، وما زالت تعتقل نحو 21 من العاملين في مجال الصحافة ووسائل الاعلام المختلفة، بل ولاحقت كل من يسجل منشورا يتعارض مع سياستها على صفحته الخاصة على شبكة التواصل الاجتماعي "فيسبوك".

وشهد 2016 حملة اعتقالات واسعة في صفوف المواطنين الفلسطينيين بتهمة نشر منشورات اعتبرتها تحريضية عبر شبكات التواصل الاجتماعي، حيث جرى اعتقال قرابة 85 مواطنا ومواطنة خلال 2016، من مجموع نحو 200 اعتقلوا لذات السبب منذ بدء الانتفاضة في أكتوبر 2015، من بينهم 54 معتقلا ومعتقلة تم تقديم لوائح اتهام ضدهم بتهمة التحريض على شبكات التواصل الاجتماعي، وعدد آخر صدرت بحقهم أوامر بالاعتقال الاداري.