فضيحة فساد جديدة تلاحق نتنياهو

الخميس 29 ديسمبر 2016 10:50 ص بتوقيت القدس المحتلة

فضيحة فساد جديدة تلاحق نتنياهو

قناة الأقصى-القدس المحتلة

صادق ما يسمى المستشار القضائي لحكومة الاحتلال، أفيحاي مندبليت، على أن تجري الشرطة تحقيقا جنائيًا ضد رئيس الحكومة، بنيامين نتنياهو، خلال الأيام القريبة القادمة.

ووفق القناة العاشرة العبرية، فإن مندبليت حوّل قراره إلى رئيس شعبة التحقيقات في الشرطة، وأن التعليمات تسمح باستدعاء نتنياهو إلى التحقيق "تحت طائلة التحذير من أن أقواله ستستخدم ضده في حال تقديم لائحة اتهام".

وأوضحت أن التحقيق سيُجرى ضد نتنياهو في قضيتين جنائيتين؛ واحدة مركزية وأخرى ثانوية، لافتة إلى أن الشرطة ومندبليت رفضوا الإفصاح عن القضايا.

وأفادت بأن قرار التحقيق مع نتنياهو جاء بعد عملية تقصي حقائق أجريت بهذا الخصوص، وفي أعقاب توفر أدلة قوية تدينه في القضية التي سيجري التحقيق فيها.

وأكدت القناة العبرية أن التحقيق مع نتنياهو لا يتعلق بأي من القضايا التي اشتبه بالتورط فيها سابقًا ونشر عنها، متابعة "نتنياهو سيضطر إلى تفسير العديد من التفاصيل التي ظهرت خلال عملية تقصي حقائق أجرتها الشرطة ضده في الفترة الأخيرة".

ونقلت القناة العاشرة عن مصادر مطلعة على تفاصيل عملية تقصي الحقائق أجريت بهذا الخصوص قولهم؛ إن القضية المركزية هي "قضية مدعومة بأدلة.

وكانت تقارير إعلامية، قد قالت إن نتنياهو مشتبه بتلقي رشاوي وخيانة الأمانة في ظروف خطيرة.

وذكرت أن مندبليت ماطل في إصدار الأوامر بالتحقيق مع نتنياهو، بدعوى أنه انتظر أدلة حقيقية تبرر الانتقال من تقصي حقائق إلى تحقيق جنائي ضده.