في يوم ميلاد الجندي الأسير لدى القسام

والدة "شاؤول ارون" لنتنياهو: أرسلت ابني لغزة ومسؤوليتك إعادته

الثلاثاء 27 ديسمبر 2016 03:05 م بتوقيت القدس المحتلة

والدة "شاؤول ارون" لنتنياهو: أرسلت ابني لغزة ومسؤوليتك إعادته

قناة الأقصى – القدس المحتلة

قالت والدة الجندي الصهيوني شاؤول أرون الأسير لدى كتائب القسام في غزة، "إنها لا تعرف أية معلومات عن مصير ابنها وهل تم أسره حيا أم ميتا"، مفنّدة حديث الاحتلال عن "جثث" الجنود المفقودين.

وأضافت في مقابلة مع إذاعة جيش الاحتلال في ذكرى ميلاد ابنها الـ 23 اليوم الثلاثاء، "هذه هي السنة الثالثة الذي نحتفل بعيد ميلاد أورون وهو ليس معنا، لم نتعرض لموقف أكثر صعوبة من ذلك، وعلى عكس ما يقولون إن الزمن لا يداوي الجروح، والحال الآن أسوأ لدينا".

وأشارت والدة الجندي الأسير إلى أن عائلته تجهل حاله اليوم، مبينةً أن أي شخص يقول غير ذلك فهو يكذب.

ولفتت إلى "أنها كانت تقنع ابنها في الماضي بأن لا يخدم في الجيش، وكان شقيقه في لواء جفعاتي، لكنه أصر على ألا يسمع صوتي، وطلبت من والده مساعدتي في إقناعه بعدم الذهاب للعمل في لواء غولاني، لكنني فخورة به".

واختتمت والدة شاؤول مقابلتها بدعوة رئيس وزراء الاحتلال بنيامين نتنياهو لعدم التخلي عن جنوده في لواء جولاني كي لا يتخلوا عنه.

وقالت في رسالة لنتنياهو: "أنت تعرف أنك أرسلت ابني لحرب استمرت 51 يوماً وذهب إلى غزة ومسؤوليتكم إخراجه منها بغض النظر عن أي وضع".