“فيسبوك” تطلق ميزة “الخلفيات الملونة”

الثلاثاء 20 ديسمبر 2016 06:32 م بتوقيت القدس المحتلة

“فيسبوك” تطلق ميزة “الخلفيات الملونة”

قناة الأقصى - وكالات

أطلق موقع “فيسبوك”، ميزة جديدة أضافها لتطبيق “فيسبوك” الذي يعمل على الهواتف الذكية التي بدأ مستخدمو الموقع التفاعل معها بشكل كبير.

التقنية الجديدة هي استخدام الألوان المختلفة ووضعها على خلفية المنشورات التي يقوم المستخدم بكتابتها على صفحته الشخصية، والتي أضفت شكلًا جديدًا على الموقع وعلى صفحات المستخدمين.

كيفية استخدام التقنية الجديدة:

1- تأكد من وجود آخر تحديث لفيس بوك على هاتفك.

2- افتح حساب فيس بوك الموجود في التطبيق المثبت على هاتفك.

3- قم بالضغط على status لكتابة ما ترغب في التعبير عنه.

4- ستظهر لك في الأسفل مجموعة من الألوان، فقم باختيار اللون المناسب لك؛ ليظهر في خلفية الكتابة.

5- اضغط على نشر Post؛ كي يصل المنشور لكل أصدقائك.

  

وكان موقع “فيسبوك” قد قال إن خلفيات الحالة الملونة ستُطرح لعموم المستخدمين حول العالم خلال الأيام القليلة المقبلة. وستصل مبدئيًا لمستخدمي نظام التشغيل أندرويد فقط، ولكن يمكن لمستخدمي أنظمة أندرويد وآي أو إس والويب رؤية المنشورات ذات الخلفيات الملونة على صفحاتهم الرئيسية.

ونقل موقع “تك كرنتش” TechCrunch المعني بشؤون التقنية عن متحدث باسم الشركة قوله: “إننا نطرح تغييرًا لمساعدة المستخدمين على جعل منشوراتهم النصية أكثر إثارةً للعين. اعتبارًا من اليوم، يمكن للناس تحديث لون الخلفية لمنشوراتهم النصية فقط على أندرويد”.

ويُعتقد أن إضافة تحسينات على تحديثات الحالة قد يساعد فيس بوك، التي تملك أكبر شبكة للتواصل الاجتماعي في العالم مع ما يقارب 1.8 مليار مستخدم نشط شهريًا، على تعزيز المشاركة الأصلية للمحتوى الشخصي، في مقابل إعادة مشاركة المقالات الإخبارية والفيديوهات الذائعة.

وكان موقع “ذي إنفورميشن” The Information أفاد في شهر نيسان/أبريل 2016 أن فيس بوك تعاني من انخفاض في مستويات المشاركة الأصلية والشخصية، حتى أن إذاعة المحتوى الأصلي انخفضت بنسبة 21% على أساس سنوي اعتبارًا من منتصف عام 2015، كما انخفضت بنسبة 15% على أساس سنوي اعتبارًا من شهر نيسان/أبريل الماضي.

وقد حاولت فيس بوك في الماضي التقليل من شأن ادعاء انخفاض مشاركة المحتوى الأصلي، قائلةً أن كل شيء على ما يرام، ولكن نائب الرئيس لقسم “آخر الأخبار”، آدم موسيري، اعترف في شهر أيلول/سبتمبر الماضي أن مشاركة المحتوى الاحترافي ارتفع بوتيرة أعلى من المحتوى الشخصي، ما جعل الأخير يشكل نسبة صغرى من إجمالي المحتوى.

ولهذا السبب، يُعتقد أن فيس بوك أصبحت تعطي الأولوية لمنشورات الأصدقاء والعائلة بدلًا من منشورات الصفحات والناشرين في تحديث صدر في شهر أيلول/سبتمبر، والذي يمكن أن يستعيد التوازن مع الدفع نحو نشر مزيد من المحتوى الأصلي على الصفحات الرئيسية.

ويبدو أن فيس بوك تسعى بالفعل لتشجيع نشر التحديثات النصية، وذلك من خلال ميزة “النص الكبير” التي تعرض الكلمات بخط أكبر للمنشورات القصيرة، في محاولة لجذب الانتباه إليها.